fbpx
الرياضة

الجامعة توقف بوشتى ومسؤولين بالحسيمة

توقيفات وغرامات بالجملة ضد فرق القسمين الأول والثاني

أصدرت اللجنة المركزية التأديبية التابعة للجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، قرارات تأديبية كثيرة، بعد اجتماع عقدته الثلاثاء الماضي.
وأوقفت اللجنة يوسف بوشتى لاعب شباب الحسيمة 4 مباريات اثنتان منها موقوفتا التنفيذ، مع غرامة مالية قدرها 3000 درهم، فيما أوقفت مصطفى الصالحي، مرافق الفريق نفسه لمباراتين نافذتين مع غرامة مالية قدرها 5000 درهم، وعبد اللطيف مطيع مدرب حراس الفريق الحسيمي لمباراتين نافذتين مع غرامة مالية قدرها 5000 درهم.
وفي السياق نفسه، تم توقيف مجموعة من اللاعبين لمباراة واحدة، وهم لحسن أخميس لاعب نهضة بركان، والمهدي بطاش لاعب الفتح الرياضي، فيما نال يونس عتبة مدرب حراس سريع وادي زم عقوبة التوقيف لمباراتين مع غرامة مالية قدرها 5000 درهم، ومباراة واحدة لمحسن بوهلال المدرب المساعد للجيش الملكي مع غرامة 4000 درهم.
بالمقابل غرمت اللجنة التأديبية مجموعة من الفرق، وهي المغرب التطواني (25 ألف درهم) بسبب الشهب الاصطناعية، ثم حسنية أكادير والدفاع الجديدي والجيش الملكي 2000 درهم بسبب الإنذارات.
ولم تسلم فرق القسم الثاني من العقوبات، إذ أوقف نور الدين الموتاوي لاعب أولمبيك الدشيرة مباراتين نافذتين، وحسن توفيق لاعب اتحاد الخميسات لمباراة واحدة، وسيدي محمد وافي علوي ممرض يوسفية برشيد لأربع مباريات اثنتان منها موقوفتا التنفيذ، مع غرامة مالية قدرها 7500 درهم.
وغرمت اللجنة رجاء بني ملال 7500 درهم بسبب رمي الجماهير القنينات والحجارة داخل الملعب الذي استقبل مباراة الفريق ويوسفية برشيد لحساب الجولة 28 من بطولة القسم الثاني، فيما غرم اليوسفية 3750 درهما بسبب الشهب الاصطناعية في المباراة نفسها، ومبلغ 1500 درهم بسبب تلقي لاعبين إنذارات، وهي العقوبة نفسها التي تلقاها النادي القنيطري.
العقيد درغام

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق