fbpx
الصباح الفني

25 جائزة سينمائية للمغرب

الأفلام الروائية القصيرة انتزعت 6 جوائز

نال المغرب، خلال السنة الماضية، 25 جائزة في مجال السينما، وذلك حسب ما جاء في الحصيلة السنوية للمركز السينمائي المغربي خلال السنة الماضية، المعلن عنها أخيرا.
ووفق ما جاء في بيان صحافي، فإن الأفلام السينمائية المغربية بمختلف أصنافها، ويتعلق الأمر بالأعمال الروائية الطويلة، والروائية القصيرة، والوثائقية، حصلت على 25 جائزة دولية من خلال مشاركتها في المسابقات الرسمية لـ 89 تظاهرة دولية، علما أن تلك الجوائز تقاسمها 16 فليما، منها 9 أفلام روائية طويلة، والتي حصلت في المجموع على 17 جائزة، وستة أشرطة روائية قصيرة، حصلت على ست جوائز، بالاضافة إلى شريط وثائقي طويل واحد، حصل على جائزتين.
وفي التفاصيل، جاء في بيان صحافي، أن فيلمين مغربيين للمنتج محمد الكغاط على قائمة الأفلام المغربية الأكثر تتويجا بالخارج، إذ حصلا على 8 جوائز، ويتعلق الأمر بفيلم “البحث عن السلطة المفقودة” إخراج محمد عهد بنسودة، وفيلم “حياة” للمخرج رؤوف الصباحي.
وحظي فيلم “وليلي” للمخرج فوزي بنسعيدي، بجائزتين، يتعلق الأمر بجائزة أفضل ممثلة من الجونة في مصر، والتانيت الفضي لأفضل فيلم من قرطاج بتونس، كما نال فيلم “مسافة ميل بحذائي” لسعيد خلاف جائزتين من فيسباكو ببوركينا فاصو.
ونال حكيم بلعباس جائزة واحدة من مونريال عن فيلمه “عرق الشتا”، كما نال أحمد بولان (جزيرة المعدنوس) ومحمد الشريف الطريبق (أفراح صغيرة) ومحمد عبدالرحمان التازي (البحث عن زوج امرأتي) جائزة واحدة لكل واحد منهم.
وانتزعت الأفلام الروائية القصيرة 6 جوائز تقاسمتها 6 أفلام هي “آية والبحر” لمريم التوزاني، و”الاسم محمد” لمليكة الزايري، و”رسالة حب” لسفيان أيت المجدوب، و”الطفل والخبز” لمحمد كومان، و”ليلى” ليوسف بنقدور، و”تيكشبيلا” ليوسف العليوي.
وفي صنف الأفلام الوثائقية حصد فيلم “منزل الحقول” للمخرجة طالا حديد جائزتين واحدة من ميلانو، وأخرى من هونكونغ.
يشار إلى أن المغرب شارك في المسابقات الرسمية لـ 89 تظاهرة دولية خلال 2017، مقابل مشاركته في 94 تظاهرة رسمية سنة 2016، حصد خلالها 15 جائزة فقط، مقابل 18 جائزة دولية خلال 2015، و39 في 2014، و55 جائزة خلال 2013.
إيمان رضيف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى