fbpx
حوادث

مختصرات

إرجاء ملف متهمات بقتل شقيقتهن

أرجأت غرفة الجنايات الاستئنافية بمحكمة الاستئناف بمكناس، الثلاثاء الماضي، البت في القرار المطعون فيه بالاستئناف، القاضي بإدانة أربع شقيقات بعشرين سنة سجنا نافذا لكل واحدة منهن، بعد مؤاخذتهن من أجل استعمال وسائل التعذيب لتنفيذ القتل العمد مع سبق الإصرار. وهي العقوبة نفسها التي صدرت في حق “فقيه” من أجل المساهمة والمشاركة في ذلك. وحددت الغرفة عينها تاريخ 29 ماي المقبل موعدا للشروع في محاكمة المتهمات، استجابة للملتمس الذي تقدم به دفاعهن، الرامي إلى منحه آجالا إضافية للاطلاع على وثائق ومستندات الملف بغرض إعداد الدفاع.
وتفجرت القضية، استنادا إلى مصادر”الصباح”، عندما قام المسمى (ر.ع) بإشعار مفوضية الشرطة بويسلان، التابعة لولاية الأمن بمكناس، بأن أخته الضحية (ح.ع) لفظت آخر أنفاسها جراء العنف الجسدي الذي مورس عليها من طرف شقيقاتها.
وعند الاستماع إليهن تمهيديا في محاضر قانونية، اعترفت المتهمات بممارسة العنف والتعذيب على شقيقتهن، وذلك لتخليصها من مس شيطاني، الأمر الذي أكده”الفقيه”(ع.خ)، حينما اعترف بممارسته للشعوذة باعتماد أسلوب خاص من أجل صرع الجن، مفيدا أن هذا الأسلوب لم يجد نفعا مع الضحية، ما جعله يمارس عليها عنفا بسيطا في بداية الأمر، قبل أن يأمر شقيقاتها بتعنيفها فاستجبن لطلبه. وأضاف أنه بعد فقدانه السيطرة على الوضع، خصوصا مع احتدام الصراع بين المتهمات والهالكة وعلمه بدخولها في غيبوبة وبالتالي احتضارها، لاذ بالفرار إلى وجهة مجهولة دون أن يشعر المصالح الأمنية بالأمر.
خليل المنوني (مكناس)

حجز حبوب مهلوسة

أحالت الضابطة القضائية لدى المفوضية الجهوية للأمن الوطني بأزمور، ثلاثة متهمين (امرأة ورجلان) على أنظار وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية بالجديدة، على خلفية الحيازة والاتجار في الأقراص المهلوسة المعروفة في أوساط المدمنين على استهلاكها ب”القرقوبي”.
وأوقفت فرقة أمنية تابعة للشرطة القضائية نفسها، المتهم الأول قرب ضريح مولاي بوشعيب الرداد، متلبسا بحيازة 45 حبة من حبوب الهلوسة من نوع “إكستازي”، المهربة من أوربا الشرقية، ويقدر ثمن الحبة الواحدة، ما بين 40 و50 درهما حسب العرض والطلب. وبعد اقتياده إلى مقر مصلحة الشرطة القضائية، ووضعه تحت تدابير الحراسة النظرية، لتعميق البحث معه، أبانت التحريات، والتنقيط على الناظمة الإلكترونية، أنه كان موضوع مذكرة بحث وتوقيف، صادرة عن المصلحة الولائية للشرطة القضائية بولاية أمن الدار البيضاء. وكشف البحث القضائي، أن مروج “القرقوبي” الموقوف، كان يقتني بضاعته المحظورة، المهربة إلى المغرب، من مروج كبير ومعروف في حي “ليساسفة” بالدار البيضاء. وتبين أنه كان يتعامل معه، ويسهل له مأمورية توزيع الأقراص بضواحي الجديدة وأزمور، وقاد البحث إلى إيقاف رجل وامرأة، لهما علاقة وطيدة به، تمكنت الشرطة القضائية بأزمور، من تحديد هويتهما والاهتداء إليهما وإيقافهما بعد نصب كمين محكم لهما.
أحمد ذو الرشاد (الجديدة)

مصرع تطوانيين في البحر

أكدت مصادر بتطوان، وفاة ما لا يقل عن شخصين، فيما مازال أكثر من خمسة آخرين، في عداد المفقودين، خلال محاولتهم عبور مضيق جبل طارق على متن أحد قوارب الموت، انطلاقا من سبتة المحتلة. ولم ينج منهم إلا شخص بأعجوبة.
وفي التفاصيل، أوردت مصادر “الصباح”، أن الضحايا الغرقى في رحلة الموت، يتحدرون من تطوان، اتفقوا مع أحد المهربين الجزائريين بسبتة السليبة، منذ بداية مارس، قبل أن تنطلق رحلتهم يوم 23 مارس، في أجواء سيئة بسبب رداءة أحوال الطقس، التي استمرت عدة أيام، رغم اعتراضهم على ذلك. الخبر الصاعقة نزل على أسر الضحايا، والمدينة منذ الاثنين الماضي، حينما تم تداول بعض الصور لأحدهم، وقد ألقى البحر به بالشواطئ الجزائرية، حيث تبين أن الأمر يتعلق بالشاب طارق بن عياد، البالغ من العمر 26 سنة، المتحدر من منطقة باب برد، والقاطن برفقة أسرته بتطوان.
وبعد أقل من 24 ساعة، سيلقي البحر غير بعيد عن مكان الجثة الأولى، بجثة ثانية لعبد الإله الفحصي، متزوج وأب لطفلتين، وكان يشتغل سائق سيارة أجرة من الصنف الكبير، حيث استغرب أغلب معارفه مغامرته، وقد ترك خلفه أسرته الصغيرة بلا معيل.
يوسف الجوهري (تطوان)

اعتداء على امرأة بمراكش

تعرضت امرأة في الثالثة والأربعين من عمرها، لاعتداء على يد شقيق زوجها، صباح أول أمس (الثلاثاء) بحي أزلي الجنوبي، ما استدعى نقلها إلى المستشفى، حيث سلمت لها شهادة طبية مدة عجزها 25 يوما، بسبب إصابة في الرأس.
وحسب زوج الضحية ( ب.ن ) فإن شقيقه وهو عاطل عن العمل ويقطن في الطابق السفلي من بيت العائلة، اعتدى على زوجته بعصا ما تسبب لها في جرح غائر في الرأس.
وقال زوج الضحية الذي يعمل سائقا لسيارة أجرة صغيرة، إن الاعتداء الذي تعرضت له زوجته ليس الأول من نوعه، إذ سبق للمشتكى به رفقة أخيه الثاني الاعتداء على ابنته وهي طالبة جامعية، ما تسبب لها في إصابات تطلبت نقلها إلى مستشفى محمد السادس، كما اعتديا على الزوج نفسه (شقيقهما) وكسرا يده.
وتوجه المشتكي صوب مصالح الأمن بالدائرة 12، حيث استمع له في محضر رسمي، وتقرر اعتقال المشتكى به بناء على الشهادة المسلمة للزوجة الضحية، وكذا إفادات الشهود الذين عاينوا الحادث.
رجاء خيرات (مراكش)

السجن لمروجي مخدرات

قضت الغرفة الجنحية التلبسية بالمحكمة الابتدائية بمراكش، اخيرا، بإدانة متهمين بحيازة وترويج المخدرات والأقراص الطبية المهلوسة بسنة حبسا نافذا لكل واحد منهما، وغرامة مالية قدرها خمسة آلاف درهم، مع الصائر والإجبار في الأدنى، ومصادرة الدراجة النارية والمبلغ المالي والهاتف.
وأحالت عناصر فرقة المخدرات التابعة للمصلحة الولائية للشرطة القضائية لمراكش، المتهمين على أنظار وكيل الملك، بعد ضبطهما متلبسين بحيازة كمية من مخدر الشيرا والقرقوبي، قبل الانتقال إلى منزلهما لإجراء تفتيش دقيق، بأمر من النيابة العامة، كانت نتيجته سلبية.
واقتيد الظنينان إلى مقر الشرطة القضائية، لوضعهما رهن تدابير الحراسة النظرية، طبقا لتعليمات وكيل الملك، لاستكمال البحث والتحقيق، إذ اعترف الأول بحيازته للمخدرات المحجوزة والأقراص الطبية بهدف ترويجها، قبل أن يدلي الثاني بوصفة طبية اتضح بعد التحري أنها تحمل توقيع أحد الأطباء المحالين على التقاعد، والذي غادر مستشفى الأمراض النفسية منذ أزيد من شهر، كما اتضح أن الظنين لم يسبق له أن كان نزيلا بالمستشفى المذكور.
وصرح المتهم الثاني بتزوده بالمخدرات المحجوزة من قبل أحد الأشخاص بحي القصبة، بهدف الاستهلاك الشخصي، ليتم تحرير مذكرة بحث في حق مزوده.
محمد السريدي (مراكش)

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى