fbpx
الرياضة

لجنة مكافحة المنشطات تتعقب الأسود

15 لاعبا في أول حصة تدريبية للمنتخب بمعسكر تورينو

قرر الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” إيفاد مسؤولين من الوكالة الدولية للمنشطات لإخضاع بعض لاعبي المنتخب الوطني ونظيره الصربي بعد غد (الجمعة) بالملعب الأولمبي بتورينو لفحوصات الكشف عن المنشطات.

ووفق إفادة مصادر متطابقة، فإن هذه الخطوة تعد روتينية الغرض منها التحسيس بمخاطر المنشطات قبل انطلاق منافسات كأس العالم في يونيو المقبل بروسيا.

وعلمت “الصباح”، أن الوكالة الدولية للمنشطات ستخضع جميع المنتخبات المشاركة في المونديال للفحوصات خلال مبارياتها الإعدادية المدرجة في أجندة الاتحاد الدولي دون أن تشمل جميع اللاعبين، بقدر ما سيقع الاختيار على بعضهم بعد المباراة.

ولم تستبعد المصادر نفسها إمكانية أن تحل لجنة مكافحة المنشطات بالبيضاء لإخضاع لاعبي المنتخبين الوطني والأوزبكستاني الثلاثاء المقبل للفحوصات في حال تعذر عليها القيام بذلك بتورينو.

وينتظر أن تكتمل صفوف المنتخب الوطني في حصة اليوم (الأربعاء)، بعد التحاق جميع اللاعبين بمعسكر تورينو، وذلك بعدما شارك 15 لاعبا في أول حصة، واستغرقت ساعة و15 دقيقة، وجرت على أرضية أحد ملاعب سيموني لوريا لكرة القدم بتورينو، قبل أن يخوض المنتخب الوطني حصتين مماثلتين أمس (الثلاثاء).

وينتظر الطاقم الطبي للمنتخب الوطني نتائج الفحوصات الطبية التي خضع لها ياسين بونو، حارس مرمى خيرونا الإسباني، أو الحضور إلى تورينو من أجل عرض إصابته على عبد الرزاق هيفتي، طبيب المنتخب الوطني.

ويلف الغموض مشاركة بونو في مباراتي صربيا وأوزبكستان، بعد إصابته في عضلة الفخذ في التمارين الإحمائية قبل مباراة ريال مدريد السبت الماضي.

وقدمت صحيفة “آس” الإسبانية معطيات جديدة بشأن إصابة بونو، وأكدت أن الطاقم الطبي لخيرونا نصح الحارس بونو بالخلود إلى الراحة وعدم المشاركة في المباراتين الإعداديتين لتفادي تفاقم إصابته.

عيسى الكامحي وصلاح الدين محسن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى