fbpx
حوادث

إحباط محاولة تهريب الأورو بمطار أكادير

اعتقلت شرطة مطار المسيرة أكادير أول أمس (الثلاثاء) مواطنا من جنسية فرنسية متلبسا بمحاولة تهريب كمية هامة من العملة الصعبة خارج التراب الوطني. وأكدت مصادر عليمة بمطار المسيرة أكادير أن الشرطة ضبطت بحوزة السائح الفرنسي المزداد في 1982، ما يناهز 39 ألف درهم من الأورو كانت مخبأة بإحكام.وأفادت المصادر ذاتها بأن السائح الفرنسي الذي يقضي عطلة سياحية بأكادير، كان متوجها من مطار المسيرة أكادير إلى مطار بودابست عاصمة هنغاريا، عمد إلى تهريب كمية من الأورو وإخفائها بعناية بين ملابسه، غير أن فطنة عناصر شرطة المطار وشكوكهم في المعني بالأمر، دفعتهم إلى التدقيق في تفتيشه. ومكنت عملية التفتيش لمحتويات حقيبة من ضبط كمية الأورو المهربة.
وتمت إحالة المتهم بتهريب العملة الصعبة بشكل غير قانوني على مصالح الجمارك بالمطار، لإجراء تحقيق وبحث مسطري قانوني لمعرفة مصدر العملة الصعبة التي كانت بحوزة المواطن الفرنسي، قبل أن تحيله الجمارك على الشرطة القضائية بالمنطقة الأمنية لإنزكان قصد إحالته على النيابة العامة بابتدائية إنزكان اليوم (الخميس).
يذكر أن جمارك المطار سبق لها في 11 أكتوبر الماضي أن ضبطت أحد المسافرين المغاربة يحمل جنسية أوربية، متلبسا بمحاولة تهريب مبلغ مالي مهم من العملة الصعبة، إلى فرنسا.
محمد إبراهمي (أكادير)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى