fbpx
الرياضة

ملاسنات بين الرئيس واللاعبين

منحة خاصة للراقي تثير الجدل والأخير يهدد بالرحيل
أثارت منحة خاصة لعصام الراقي، لاعب الرجاء الرياضي، ملاسنات بين زملائه بالفريق والرئيس سعيد حسبان، علما أنهم يضربون عن التداريب طيلة الأسبوع الماضي.
وقالت مصادر رجاوية، إن حسبان أبلغ باقي اللاعبين أن الراقي طالب بمنحة خاصة بعد الفوز بكأس العرش، تبلغ قيمتها 50 مليون سنتيم، وهو الشيء الذي نفاه اللاعب في لقاء مع زملائه.
ووضع اللاعبون الرئيس أمام الأمر الواقع، إذ لجأ أنس الزنيتي إلى الاتصال رفقة بعض زملائه بالرئيس، للتأكد من صحة طلب الراقي، قبل أن يتفاجؤوا بتردده، ليبلغوه غضبهم الشديد ورغبتهم في الاستمرار في الإضراب إلى أن يتوصلوا بكامل مستحقاتهم المالية.
من جهته، منح الراقي لحسبان مهلة إلى نهاية الأسبوع الجاري، من أجل صرف مستحقاته المالية، وإلا فإنه سيرحل تلقائيا بما يسمح به القانون، علما أنه لم يتوصل ب 250 مليون سنتيم.
وأضرب لاعبو الرجاء عن التداريب طيلة الأسبوع الماضي، إذ اكتفى المدرب الإسباني كارلوس غاريدو بالإشراف على حصص تدريبية بلاعبي الأمل، قبل أن يزيد الخلاف الأخير من توتر العلاقة بين اللاعبين والرئيس.
وأبلغ الراقي، حسب المصادر ذاتها، الرئيس سعيد حسبان بقرار رحيله في فترة الانتقالات الشتوية المقبلة، معبرا عن غضبه لاتهامه بقيادة الإضراب، الذي قام به كل لاعبي الفريق الأخضر الأسبوع الماضي.
ومن شأن التوترات الأخيرة أن تعمق الخلافات داخل الرجاء الرياضي، الذي يعيش أزمة مالية كبيرة، علما أنه مقبل على مباريات هامة بالبطولة الوطنية، أهمها مباراة الديربي أمام الوداد الرياضي، التي تأجلت إلى ما بعد نهاية مونديال الأندية بالإمارات، الذي يشهد مشاركة الفريق الأحمر باعتباره بطل عصبة الأبطال الإفريقية.
العقيد درغام

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق