fbpx
الرياضة

الملوكي: لا تهمني الإغراءات المالية

لاعب شباب الحسيمة قال إن بداية الفريق مشجعة
اعتبر أيوب الملوكي، لاعب شباب الريف الحسيمي لكرة القدم، أن بداية الفريق مشجعة وتبعث على الارتياح والتفاؤل، خصوصا أن الفريق غير الكثير من جلده هذا الموسم، وعرف العديد من المتغيرات سواء على مستوى الإدارة التقنية أو الموارد البشرية. وأضاف الملوكي في حوار أجراه معه “الصباح الرياضي”، أنه لا يفكر في مغادرة الفريق في مرحلة الانتقالات الشتوية، مهما كانت العروض التي قد يتلقاها. وأكد الملوكي أن لياقته البدنية وانضباطه في التداريب، هما اللذان ضمنا له مكانته الرسمية في تشكيلة الفريق. وفي ما يلي نص الحوار :

كيف تقيم بداية شباب الحسيمة ؟
جيدة، رغم إقصائنا من منافسات كأس العرش في مرحلة الربع. الفريق حقق فوزين أمام المغرب التطواني وشباب خنيفرة، وقدم عروضا جيدة في مباريات البطولة، ولدينا مباراتان مؤجلتان أمام الفتح الرياضي والوداد. على العموم فالبداية مشجعة وتبعث على الارتياح والتفاؤل، خصوصا أن الفريق غير الكثير من جلده هذا الموسم، وعرف العديد من المتغيرات على مستوى الإدارة التقنية والموارد البشرية.

يبدو أنك ضمنت مكانتك في تشكيلة الحسيمة الرسمية ؟
الأمر راجع إلى لياقتي البدنية وانضباطي في التداريب من جهة، والثقة التي وضعها في المدرب خوان بيدرو بنعلي من جهة ثانية. أنا لاعب محترف، ودوري العمل بجد من أجل الانسجام والتأقلم مع كل الأجواء. شباب الحسيمة يتوفر على لاعبين ذوي إمكانيات تقنية جيدة، ساعدوني كثيرا على الظهور بمظهر جيد، وعلى إحرازي ثلاثة أهداف منذ بداية الموسم الرياضي الجاري، وأنا حريص على تطبيق ما يطلبه مني المدرب في التداريب، ولما منحني الأخير فرصة اللعب أساسيا، حاولت التشبث بها، وأتمنى أن أواصل على المنوال نفسه.

كيف كان شعورك عندما أحرزت ستة أهداف في البطولة والكأس ؟
أي لاعب يحرز هدفا لفريقه يكون سعيدا بطبيعة الحال، أنا هنا من أجل إحراز الأهداف أو مساعدة زملائي على ذلك، وزرع الفرح في قلوب المشجعين، كل شيء يأتي بعد مجهودات كبيرة، قدمت مباريات في المستوى سواء في منافسات كأس العرش أو البطولة الوطنية، خاصة أمام المغرب التطواني والجيش الملكي، وأحرزت هدفين جميلين في المباراتين، بعدما أحرزت هدفا أجمل في مباراة الدفاع الحسني الجديدي، وأظهرت بذلك أنني في كامل الجاهزية وأطمح في إحراز المزيد من الأهداف.

كيف تتوقع حظوظ فريقكم في الموسم الجديد؟
نحن في بداية الموسم ويجب الصبر والمساعدة ودعم اللاعبين معنويا، لأنه لا يمكن الحكم على الفريق من أول أوثاني مباراة، اللاعبون متحمسون ولديهم رغبة كبيرة في التوقيع على موسم جيد.

ماذا عن وضعيتك بالفريق ؟
أنا لاعب بشباب الريف الحسيمي، بعدما لعبت الموسم الماضي رفقة رجاء الحسيمة، وتفكيري منصب على إنهاء الموسم في رتبة آمنة. وعقدي مع الفريق يمتد إلى نهاية الموسم الجاري وأنا ملتزم باحترامه، رغم وجود بعض العروض في الأفق. فمهما كانت الإغراءات المالية فأنا متشبث بالبقاء ضمن شباب الحسيمة إلى نهاية الموسم لأن الأخير منح لي الشيء الكثير.
أجرى الحوار : جمال الفكيكي (الحسيمة)

في سطور
الاسم الكامل : أيوب الملوكي
تاريخ ومكان الميلاد : 21 فبراير 1995 بالحسيمة
مركزه: وسط ميدان
لعب لرجاء الحسيمة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق