الرياضة

الوداد يصحح مساره في البطولة

البرمجة تربك تنظيم المباراة وتثير استياء مسؤولي الفريقين
حقق الوداد أول فوز له في بطولة الموسم الرياضي الجاري، بعد تغلبه على الدفاع الحسني الجديدي بهدفين لواحد، في المباراة التي جمعتهما، أول أمس (الأربعاء) بملعب مولاي عبد الله بالرباط، لحساب مؤجل الدورة الرابعة.
وافتتح عبد العظيم خضروف التسجيل للوداد في الدقيقة 37 عن طريق ضربة جزاء، بعد إسقاط أمين تيغزوي في منطقة الجزاء، ثم أضاف الشيخ إبراهيم كومارا الهدف الثاني في الدقيقة 52، قبل أن يقلص سايمون موسوفا النتيجة لفائدة الدفاع الحسني الجديدي في الدقيقة 65.
ورفع الوداد رصيده إلى ست نقط سجلها من فوز وحيد وثلاثة تعادلات، وتنتظره ثلاث مباريات مؤجلة، ليرتقي مؤقتا إلى الرتبة 14، في الوقت الذي تجمد رصيد الفريق الجديدي في 11 نقطة، بعد أن تكبد الهزيمة الأولى له هذا الموسم، مقابل ثلاثة انتصارات وتعادلين.
وتسببت إعادة برمجة مباراة الوداد والدفاع الحسني الجديدي بمركب الرباط، في سوء تنظيم رافق مجرياتها، بعد أن وجد مسؤولو الفريقين أنفسهم مضطرين إلى التنقل من الخميسات إلى الرباط صباح يوم المباراة، والتنسيق من جديد مع المصالح الأمنية بالرباط ومسؤولي المركب.
وحمل مسؤولو الفريقين الارتباك في برمجة المباراة إلى الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، بعد أن ساهم تدخلها المتأخر لحل مشكل الملعب، في الوقت الذي كان أمامهم متسع من الوقت لإجراء تدخلات قبل أن يحجز الفريقان في فندق واحد بالخميسات ليلة المباراة، الشيء الذي أثر على تركيز لاعبي الفريقين، وإجرائهما حصص الترويض في ظروف صعبة.
ومن المنتظر أن تعرف الدورات المقبلة مزيدا من الارتباك في برمجة مباريات البطولة الوطنية، بسبب إغلاق الملاعب تحضيرا لنهائيات بطولة إفريقيا للاعبين المحليين.
صلاح الدين محسن

تصريحات
عموتة: انتظرت ردة فعل اللاعبين
أكد الحسين عموتة، مدرب الوداد، أنه توقع مباراة صعبة أمام الدفاع الحسني الجديدي، الشيء الذي دفعه إلى التحضير لها بشكل خاص، وانتظار ردة فعل إيجابية من لاعبيه.
وأضاف عموتة أن فريقه دخل المباراة بتركيز كبير، وصنع مجموعة من الفرص، وتمكن من إحراز هدفين، مكناه من تحقيق أول فوز له في بطولة هذا الموسم، مشيرا إلى أن المهم في هذه المباريات تحقيق ثلاث نقط.
وصرح عموتة أن لاعبيه أضاعوا فرصا سهلة كثيرة، وهو ما يجب الانتباه إليه في المباريات المقبلة، لأن بعض المباريات لا تتيح للاعبين هذا العدد من الفرص.

طالب: صدمة الكأس أثرت علينا
أرجع عبد الرحيم طالب، مدرب الدفاع الحسني الجديدي، الهزيمة إلى تأثير خسارة نهائي كأس العرش من جهة، والاكراهات التي رافقت برمجة المباراة من جهة ثانية.
وأوضح طالب أن الهزيمة في نهائي الكأس كان لها الأثر الكبير على اللاعبين ومكونات الفريق، الشيء الذي يجب التخلص منه في المباريات المقبلة.
وأضاف طالب أن الفريق ارتبك بشكل كبير في التحضير لهذه المباراة، بعد أن أخبر في وقت متأخر بتغيير مكانها، واضطراره إلى المكوث في فندق واحد إلى جانب الوداد، وهو ما أثر على التحضيرات، وتغيير مواعد الوجبات الغذائية وحصص التدليك.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق