fbpx
وطنية

أعضاء بالمجلس الحضري لليوسفية يطالبون بلجن للتقصي

هاجم فريق الاتحاد الدستوري بالمجلس الحضري لليوسفية، المنتمي إلى المعارضة، رئيس المجلس الحضري لليوسفية المحسوب على الحزب العمالي، متهما إياه بسوء تسيير وتدبير الشأن العام المحلي.
واعتبر بيان صادر عن أعضاء الاتحاد الدستوري، الذي حاز على أغلبية المقاعد عشية الانتخابات الجماعية الأخيرة (عشرة مقاعد من أصل 35 مقعدا)، دون أن يتمكن من الظفر برئاسة المجلس، أن المدينة «تعيش منذ مدة ليست باليسيرة حالة مخاض حقيقي، ناتج أساسا عن سوء التسيير والتدبير، بعد أن ابتليت بأشخاص همهم الوحيد، الجشع وتحقيق الاغتناء السريع».


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى