fbpx
الرياضة

عموتة: كنا الأقرب من الفوز

مدرب الوداد قال إن التعادل لا يعني حسم مصير الكأس
قال الحسين عموتة، مدرب الوداد الرياضي، إن فريقه قدم مردودا جيدا أمام الأهلي المصري أول أمس (السبت) بملعب برج العرب بالإسكندرية، لحساب ذهاب نصف دوري أبطال إفريقيا.
واعتبر عموتة في الندوة الصحافية، التي أعقبت المباراة، التعادل بهدف لمثله خارج الميدان مفيدا، وتابع “قدمنا الأداء المطلوب خارج ميداننا وحققنا الأهم، مع أننا كنا الأقرب إلى الفوز”.
وأوضح عموتة أنه راض عن النتيجة بالنظر إلى قوة الأهلي، الذي يعد أكثر الأندية الإفريقية تتويجا بدوري الأبطال، مؤكدا أن الهدف المبكر الذي تلقاه الوداد بعثر كل أوراقه، قبل أن ينجح اللاعبون في تداركه في الوقت المناسب، وزاد “لقد صمدنا من الناحية الدفاعية، ولن نعتمد على هذه النتيجة في الإياب باعتبارها خادعة. سنخوض مباراة البيضاء بمعنويات مرتفعة وستكون مختلفة عن الذهاب بكل تأكيد”.
وأكد عموتة أن عملا مهما ينتظره في مباراة الإياب بملعب مركب محمد الخامس في البيضاء السبت المقبل، وزاد “سنبذل قصارى جهودنا من أجل التتويج باللقب للمرة الثانية في تاريخنا، بعد غياب 25 سنة عن منصة “البوديوم”. التعادل لا يعني أننا حسمنا في مصير الكأس، إذ يلزمنا العمل بجدية، خاصة على الجانبين الفني والبدني حتى نكون على أتم الاستعداد للإياب”.
وعاد عموتة ليؤكد أحقية الوداد بالفوز “خططنا للعودة بنتيجة الفوز، إلى أن تلقينا هدفا مبكرا دفعنا إلى التفكير في التعديل”.
إنجاز: عيسى الكامحي والعقيد درغام – وتصوير (أحمد جرفي وأ ف ب)

البدري: الحكم ظلمنا
مدرب الأهلي قال إن الوداد أغلق جميع المساحات
وجه حسام البدري، مدرب الأهلي المصري، انتقادات شديدة اللهجة إلى الحكم الإثيوبي تيسيما باملاك في مباراة فريقه أمام الوداد الرياضي أول أمس (السبت) بملعب برج العرب بالإسكندرية في ذهاب نهائي دوري الأبطال.
وقال البدري في تصريحات صحافية في أعقاب المباراة، إن الحكم الإثيوبي تغاضى عن ضربة جزاء صحيحة، بعد إسقاط وليد أزارو داخل منطقة العمليات، إذ كان بإمكانها أن تغير مسار المباراة، حسب تعبيره.
وأكد البدري أن فريقه قدم مردودا جيدا طيلة جولتي المباراة، إذ كان بمقدور اللاعبين الإحراز لمناسبات عديدة. وبخصوص مباراة الإياب السبت المقبل بملعب مركب محمد الخامس في البيضاء، أكد البدري أنها ستكون حاسمة بالنسبة إلى الفريقين ”إنني واثق من قدرات اللاعبين على إرباك حسابات الوداد الرياضي. سنقدم المطلوب وسنعمل على الفوز من أجل حسم التأهل”.
وعن فشل فريقه في الحفاظ على التقدم وتسجيل أهداف إضافية في مرمى زهير العروبي، قال البدري «الوداد خنقنا بإغلاقه المساحات. لقد نجح في الحد من خطورتنا بسبب دفاعه المستميت، لكن لا أعتقد أن يحصل الشيء نفسه في مباراة العودة. أتمنى أن يحالفنا الحظ في الإياب ونتمكن من تجاوز التنظيم المحكم للوداد».

الأهلي حاول تشتيت تفكير الوداد بكل الوسائل
استقبال باهت للبعثة وعرس مفاجئ في الفندق ليلة المباراة
حاول الأهلي المصري التلاعب بنفسية لاعبي الوداد الرياضي قبل المباراة، من أجل تشتيت تركيزهم، باستعمال أساليب قديمة، بعيدة عن الروح الرياضية.
وأكد مصدر من الإسكندرية، أن سوء استقبال البعثة الودادية من قبل مسؤولي الأهلي، فور وصولها إلى الإسكندرية، كان بداية لتصرفات غريبة، كان الهدف منها استفزاز الوداديين، الذين ظلوا مركزين إلى غاية يوم المباراة.
وأضاف المصدر نفسه أن الفندق الذي أقام به الوداد الرياضي، عرف اجتياحا ليلة المباراة من قبل فرقة موسيقية، براقصاتها وأغانيها المزعجة، في الوقت الذي كان فيه لاعبو الوداد نياما، بعد يوم من التداريب والاجتماعات التقنية الهامة قبل المباراة.
ولم يتمالك مسؤولو الوداد أنفسهم، فدخلوا في جدال مع إدارة الفندق، بعدما أثر ضجيج الحفل على اللاعبين ومنعهم من النوم، مهددين باستدعاء السفارة والاتصال بالكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم، للاحتجاج على هذا التصرف غير المسؤول.
وأكد مصدر “الصباح الرياضي”، أنه بعد مفاوضات عسيرة، رحلت الفرقة الموسيقية عن الفندق بعد منتصف الليل بقليل، فيما تلقى مسؤولو الوداد الاعتذار من إدارة الفندق.
ولم يشتت هذا السلوك تفكير اللاعبين، الذين قدموا أول أمس (السبت) مباراة بطولية بملعب برج العرب، انتهت بالتعادل هدف لمثله، منح الفريق الأحمر خطوة إضافية من أجل التتويج باللقب الإفريقي، الذي ينتظره كل المغاربة منذ مدة طويلة.

أوناجم حاضر في مباراة البيضاء
من المقرر أن يخضع محمد أوناجم، لاعب الوداد الرياضي، إلى الفحوصات الطبية اليوم (الاثنين)، بعد وصول بعثة الفريق إلى الدار البيضاء قادمة من الإسكندرية.
وحسب الطاقم الطبي للوداد، فإن إصابة أوناجم لا تدعو للقلق، وأنه سيحتاج للراحة يومين قبل العودة إلى التداريب رفقة زملائه، استعدادا لمباراة إياب نهاية عصبة الأبطال الإفريقية، المقررة السبت المقبل بملعب محمد الخامس.
وسيتخذ الطاقم الطبي للفريق الأحمر، القرار النهائي بخصوص اللاعب اليوم (الاثنين)، لمعرفة التوقيت الفعلي لعودته إلى التداريب.
وغادر أوناجم مباراة الأهلي والوداد في الشوط الأول، متأثرا بالإصابة، وذلك بعدما منح التمريرة الحاسمة التي أعطت هدف التعادل للوداد عن طريق أشرف بنشرقي.

الصحافة المصرية: بنشرقي “ديبالا” إفريقيا
انبهرت الصحافة المصرية بمستوى لاعبي الوداد الرياضي، الذين تمكنوا من فرض التعادل على الأهلي المصري أول أمس (السبت)، في ذهاب نهاية عصبة الأبطال الإفريقية، بملعب برج العرب بالإسكندرية.
وأجمعت الصحف المصرية على قوة دفاع الفريق البيضاوي، منوهة ببعض لاعبيه مثل “المقاتل” إبراهيم النقاش و”قائد الهجوم” أشرف بنشرقي، الذي منحته لقب “ديبالا إفريقيا”، بعدما اعتبر رجل المباراة بتسجيله هدف التعادل.
وعاد المصريون إلى انتقاد المهاجم المغربي وليد أزارو، إذ قالوا إنه ضيع فرصا حقيقية، ولم يكن في مستوى النهائي، وذلك بعدما نوهوا به أياما قبل ذلك، بعدما أهل الفريق المصري إلى النهاية بثلاثية في مرمى نجم الساحل التونسي.
وقال الصحافة المصرية، إن المدرب حسام البدري ارتكب خطأ بعدم تغيير أزارو، فيما فضل إخراج المهاجم الآخر أجايي في نهاية الشوط الثاني، معوضا إياه بعماد متعب.
من جهة ثانية، أوضحت الصحف المصرية أن التعادل “ليس نهاية العالم”، وأنه بإمكان الأهلي تحقيق اللقب من الدار البيضاء، بحكم أن مستوى الفريقين متقارب، مذكرة ببعض الألقاب التي فاز بها الأهلي خارج ملعبه، آخرها أمام الترجي التونسي في نهائي العصبة في 2012.
ولم تستثن الصحافة المصرية حكم المباراة، الإثيوبي باملاك تيسيما، إذ قالت إنه لم يعلن عن ضربات جزاء اعتبرتها واضحة للأهلي، وأخطاء ارتكبها لاعبو الوداد في حق اللاعبين المصريين، ثم اكتفاؤه بإضافة 4 دقائق فقط في نهاية المباراة.
وطالبت الصحف نفسها، لاعبي الأهلي بعدم الاستسلام، والتحضير بالشكل المطلوب لمباراة الدار البيضاء، من أجل “إسعاد المصريين”.

زملكاويون شجعوا الوداد
لوحظ وجود مشجعين يرتدون قمصان الزمالك المصري خلال المباراة التي تعادل فيها الوداد الرياضي والأهلي المصري بهدف لمثله في ذهاب دوري الأبطال.
ويأتي حضور مناصري الزمالك لملعب برج العرب من أجل مساندة الوداد الرياضي في المباراة، نكاية في الأهلي المصري.
وتفاعل عدد من مناصري الزمالك المصري مع الهدف الذي أحرزه أشرف بنشرقي في الدقيقة 16.
وتتميز مباريات الأهلي والزمالك بندية قوية سواء داخل رقعة الميدان أو بالمدرجات.

الأهلي يحل بالبيضاء بعد غد
برمج الأهلي المصري رحلته من القاهرة إلى البيضاء، بعد غد (الأربعاء)، من أجل التحضير الجيد لمباراته أمام الوداد الرياضي في إياب نهاية عصبة الأبطال الإفريقية السبت المقبل.
وقرر الطاقم التقني للأهلي، بقيادة حسام البدري، تقديم موعد السفر إلى الأربعاء، من أجل الاستئناس بالأجواء بالبيضاء، وبرمجة 3 حصص تدريبية، منها واحدة في ملعب المباراة مساء الجمعة المقبل.
ومن المقرر أن يحل الأهلي بالبيضاء بكل لاعبيه، بمن فيهم المصابون، فيما ستضم بعثة الفريق المصري إداريين ومسؤولين رياضيين وجماهير وصحافيين.
ويستهل الفريق المصري تحضيراته لمباراة البيضاء من القاهرة، اليوم (الاثنين) قبل السفر إلى المغرب عبر طائرة خاصة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق