fbpx
وطنية

“البام” يطرد عضوا ترشح ضد بنعتيق

أعلنت قيادة الأصالة والمعاصرة، أنها طردت  مجموعة من  برلمانييها بالغرفة الثانية، المنتمين إلى جهة تادلة أزيلال، بسبب  عدم انضباطهم لقرارات الحزب. وأفاد “الصباح” مصدر مسؤول داخل الحزب ، أن ” البام” أبدى موقفا صارما تجاه هؤلاء المسؤولين الجهويين، بسبب جسامة الخروقات التي ارتكبوها خلال الفترة الانتخابية.
وطرد الحزب مصطفى الرداد، عضو بمجلس المستشارين، وعضو المكتب الوطني، بسبب مخالفته لقرار المكتب الوطني بعدم تقديم أي ترشيح في دائرة بزو – واوزغت، دعما لترشيح عبد الكريم بنعتيق، الأمين العام للحزب العمالي، في إطار دينامية التحالف من أجل الديمقراطية. ومن بين المستشارين الذين شملهم الطرد، شد أحمد، عضو بمجلس المستشارين، ورئيس المجلس البلدي ببني ملال، ومحمد العقاوي، عضو مجلس المستشارين ، الذي سبق أن صدر في حقه قرار طرد من أجهزة الحزب.  واعتبر المكتب الوطني ، في اجتماعه الطارئ المنعقد أول أمس (الأحد)، المواقف والممارسات التي قام بها المعنيون بقرار الطرد، مُخلة بالقرارات والتوجيهات الصادرة عن الهيآت التقريرية للحزب بخصوص الانتخابات التشريعية، وتدبير التحالفات السياسية المبرمة مع شركائه، إلى جانب أنها تتنافى مع مستلزمات الانضباط الحزبي، وبالتالي فإنها تدخل ضمن المخالفات المنصوص عليها في المادة 44 من النظام الداخلي للحزب، التي تُعتبر من بين الأخطاء الجسيمة، ومنها عدم الانضباط للقرارات المتخذة من طرف أجهزة الحزب، وعدم الالتزام بتوجهات الحزب فيما يتعلق بالتحالفات، والترشح باسم حزب سياسي آخر، أو عدم الانضباط لاختيارات الحزب فيما يتعلق بالترشيحات لمختلف الاستشارات الانتخابية.
وأعلن المكتب الوطني، في بلاغ له، أنه يتبرأ من كل المواقف والممارسات الصادرة عن هؤلاء الأشخاص، حزبيا، وانتخابيا، ويجدد دعمه لترشيح  عبد الكريم بنعتيق بدائرة بزو واوزغت.
في السياق ذاته، أكد المكتب الوطني للحزب تبرأه من وكيل لائحة الحزب بالعيون، داعيا المناضلين والمناضلات بجهة العيون بوجدور الساقية الحمراء، إلى التصويت  محليا لمن يرونه مناسبا، وأن يصوتوا بكثافة لصالح اللائحة الوطنية لحزب الأصالة والمعاصرة.
من جهة أخرى، قالت قيادة الحزب، إنها تتابع بقلق كبير الخروقات التي تعرفها الحملة الانتخابية في بعض الجهات، خاصة ما يتعلق باستغلال الوسائل العامة التابعة لبعض الجماعات المحلية، أو بعض الوزارات، أو استغلال الرموز الدينية، أو اللجوء إلى العنف.
ودعا المكتب الوطني  للحزب إلى المشاركة المكثفة في  العملية الانتخابية، لإنجاح هذه المحطة الأساسية، بما يخدم  دولة القانون والديمقراطية.
جمال بورفيسي

أعلنت قيادة الأصالة والمعاصرة، أنها طردت  مجموعة من  برلمانييها بالغرفة الثانية، المنتمين إلى جهة تادلة أزيلال، بسبب  عدم انضباطهم لقرارات الحزب. وأفاد “الصباح” مصدر مسؤول داخل الحزب ، أن ” البام” أبدى موقفا صارما تجاه هؤلاء المسؤولين


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى