fbpx
اذاعة وتلفزيون

هدى صدقي: أدواري في “مداولة” حققت نجاحا كبيرا

الممثلة تقول إن ظهورها طيلة السنة على “الأولى” من أسباب النجاح

وقعت، أخيرا، الممثلة هدى صدقي عقدا لمدة سنة للمشاركة في تصوير الموسم الجديد من برنامج “مداولة” لفائدة قناة “الأولى”، والذي تشرف على إعداده وتقديمه رشيدة أحفوظ.
“لقد حققت أدواري في “مداولة” نجاحا كبيرا لم أكن أتوقعه، وما أثار انتباهي أنه كلما نزلت إلى الشارع اسمع أشخاصا ينادونني مداولة”، تقول هدى صدقي عن مشاركتها في البرنامج الذي يطرح في كل مرة قضية عرضت على أنظار المحاكم ويتكلف ممثلون بتجسيد أطوارها.
وأكدت هدى صدقي أنه بعد مشاركتها في تقمص أدوار ضمن البرنامج ذاته لم تحس بندم أو ملل، موضحة أن أدوارها لا تتشابه مادامت تجسد في كل حلقة دورا يختلف عن سابقه.
ولعل من أسباب نجاح أدوار هدى في “مداولة” أن ظهورها على شاشة التلفزيون يكون طيلة السنة، حسب تصريحها، بينما أعمالها التلفزيونية فلا تعرض إلا بين الفينة والأخرى.
واعتبرت هدى صدقي أن الفريق الفني المساهم في إنجاز حلقات البرنامج ساهم في إنجاحه، كما أن المشاهد اعتاد عليه لذلك يتساءل كلما تعلق الأمر بغياب وجه مألوف.
ولم يؤثر اشتغال هدى صدقي في برنامج “مداولة”، الذي يقتضي تصوير كل حلقة منه تفرغها لمدة يومين إلى ثلاثة أيام في الأسبوع، على قبولها عروضا في السينما والتلفزيون، إذ إلى جانب ذلك صورت عدة أعمال خلال الموسم التلفزيوني الماضي من بينها الشريط التلفزيوني “أرض الجموع”، الذي بث في رمضان الماضي.
وعن جديد أعمالها التلفزيونية، قالت هدى إنها بصدد الاتفاق على تجسيد دور في شريط تلفزيوني من إنتاج “الأولى”، والذي لم يتم بعد تحديد موعد بدء تصويره.
وكانت هدى صدقي انتهت خلال أبريل الماضي من تصوير دور البطولة في الشريط التلفزيوني “المجلي”، والذي شاركها بطولته شوقي عبد اللطيف وتولى إخراجه سعيد تاشفين، الذين استعان بعدد من الوجوه الجديدة.
وتجسد هدى في “المجلي” دور أستاذة لمادة الموسيقى، وهو دور تقول أنه يختلف عن نوعية الأدوار الأخرى، حسب تعبيرها، إذ تظهر فيه أكثر أناقة واهتماما بمظهرها وتتخلى عن اللباس التقليدي المغربي، الذي اعتاد المشاهد رؤيتها به في كثير من أدوارها.

أمينة كندي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى