fbpx
وطنية

اعتقال مجموعة جديدة من المتورطين في أحداث العيون

مشاركون في الأحداث طلبوا حماية بعض الشيوخ وأفراد من المجلس الاستشاري الملكي للشؤون الصحراوية

علم لدى مصادر أمنية في العيون، أنه تم أول أمس (السبت) اعتقال مجموعة جديدة من المتورطين في أحداث الشغب التي عرفتها المدينة، في واد الساقية الحمراء بضواحي العيون، بعد حملة تمشيطية قامت بها قوات الأمن بحثا عن أشخاص في حالة فرار.
وكانت هذه المجموعة تسببت في إلحاق خسائر مادية جسيمة في شوارع العيون والميناء، وظلت مرابطة في ضواحي المدينة بعد محاصرتها من قبل أجهزة الأمن، حيث جرى وضع حواجز أمنية في كافة الممرات الرئيسية بحثا عن المشتبه فيهم.
في السياق ذاته، كانت وزارة الداخلية أصدرت بلاغا يهم مواطنين اسبانيين وشخصا يتحدر من المكسيك، يوجدون في حالة فرار، لتسليم  أنفسهم إلى مصالح الشرطة، خاصة أنهم لم يتورطوا في أحداث الشغب، لكنهم كانوا في مخيم اكديم ازيك، يقومون، حسب مصادر كانت في المخيم المذكور، بمهام تنظيمية إلى جانب أعضاء اللجنة، خاصة المكسيكي الذي كان من بين


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى