fbpx
الرياضة

الفتح يسترجع البحري أمام الأهلي

يسترجع الفتح الرياضي مهاجمه إبراهيم البحري في المباراة، التي تجمعه بالأهلي الليبي الأحد المقبل بملعب المنزه في تونس، لحساب الدور الأول من مسابقة عصبة أبطال إفريقيا.

وسيعتمد وليد الركراكي، مدرب الفتح الرياضي، على خدمات المهاجم البحري، بعدما استرجع عافيته، جراء الإصابة، التي تعرض لها أمام الجيش الملكي، وأرغمته على عدم المشاركة في مباراة النادي القنيطري الأحد الماضي، لحساب الدورة 20 من منافسات البطولة.

في المقابل، سيفتقد الفتح الرياضي خدمات لاعبين أساسيين، لعدم تعافيهم من الإصابة، التي تعرضوا لها في المباريات الأخيرة، من بينهم محمد فوزير وأس مانداو ويوسف الكناوي. وينتظر أن يستفيد الفتح الرياضي من خدمات الحارس عبد الرحمان الحواصلي، بعدما غاب عن مباراة الفريق القنيطري، بسبب العياء، إذ يعول الركراكي على تجربته الإفريقية في هذه المباراة.

ويسافر الفتح الرياضي إلى تونس بعد غد (الجمعة) عبر مطار محمد الخامس في الدار البيضاء، على أن يكتفي بحصتين تدريبيتين بملعب المنزه، تحضيرا لمواجهة الأهلي.

وحذر الركراكي من قوة الفريق الليبي، بالنظر إلى توفره على لاعبين جيدين.

وقال الركراكي في تصريح ل»الصباح الرياضي»، إن الأهلي الليبي يتوفر على خط هجوم قوي، كما يضم سبعة لاعبين بالمنتخب الليبي، ما يجعل هذه المباراة في غاية الصعوبة. وأوضح الركراكي أن الفريق الليبي عزز صفوفه بالمهاجم مابيدي، اللاعب السابق للمغرب التطواني، مؤكدا أن جزئيات بسيطة ستحسم هذه المباراة، وتابع «لقد سبقنا أن واجهنا الأهلي الليبي في الموسم الماضي، إذ فزنا عليه بميداننا وتعادلنا معه خارجه في مسابقة كأس «الكاف»، لكن يبقى قويا ومهابا. ونتمنى استرجاع بعض لاعبينا حتى نكون جاهزين لهزمه، إذ يهمنا بلوغ دور المجموعتين».

وسبق للفتح أن تجاوز عقبة جوهانسون السيراليوني، بعدما تعادل معه خارج الميدان بهدف لمثله والفوز عليه إيابا بثلاثة أهداف لصفر.

عيسى الكامحي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى