fbpx
حوادث

اعتقال نصاب بمكناس

تمكنت مصالح الأمن الوطني بمفوضية الشرطة بمولاي إدريس زرهون ، ضواحي مكناس أخيرا، من إيقاف شخص على خلفية تورطه في عدة  قضايا مرتبطة بالنصب والاحتيال وانتحال صفة ينظمها القانون.

المشتبه فيه، كان يتسلم مبالغ مالية متفاوتة من ضحاياه بعد إيهامهم بقدرته التحصل على منافع مهمة لفائدتهم، من قبيل الحصول على رخص ووظائف في المؤسسات العمومية أو الخاصة، وتسهيل قضاء حوائج مختلفة بحسب مصادر أمنية.

وتم حجز مجموعة من الوثائق والطلبات الخاصة بعدد من الضحايا بمنزل المشتبه فيه، كما تم حجز أدوات ومعدات من قبيل حواسب، وخواتم وغيرها، كان يستغلها في نشاطه الإجرامي موهما ضحاياه وإقناعهم بصفته المنتحلة.

وأفادت المصادر، أن الشخص الموقوف، يوصف بالخطير، لأنه يعمل بذكاء حاد، ويسعى إلى خلق حيل وطرق تتناسب مع التطورات والاحتياطات المبذولة، بهدف تمرير أعماله الإجرامية تحت غطاء يوهم به ضحاياه، معتمدا في ذلك على بنيته القوية وأناقته المتميزة. وسبق أن سجلت ضد المعني بالأمر عدة شكايات في الموضوع، آخرها شكاية تقدم بها مواطن تعرض للنصب على يديه، وسلبه مبلغا ماليا حدد في 20 ألف درهم بعد أن قدم نفسه على أنه شخصية أمنية بارزة.

وجرى استدعاء عدد من الضحايا المحتملين للإدلاء بتصريحاتهم، بعد العثور بمنزله على وثائق وطلبات تخصهم.

حميد بن التهامي (مكناس)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق