مجتمع

زواج جماعي ضمن فعاليات مهرجان “تيفاوين” بتافراوت

تواصلت فعاليات مهرجان «تيفاوين» بتافراوت بتنظيم عقد قران جماعي لثمانية أزواج يتحدرون من المناطق المحيطة بالمدينة، بهدف تشجيع أبناء المنطقة على الزواج والمساهمة في تخفيض نسبة العنوسة.
ووثق عقد القران الجماعي عدد من العدول المعتمدين بالمحكمة الابتدائية بتيزنيت، بحضور بعض فقهاء المساجد بالمنطقة

وبعض الأعيان وعدد من أقارب المتزوجين.
وفي نهاية إبرام العقد، وزعت أسرة من المنطقة دعما ماليا على جميع الأزواج قصد مساعدتهم على بناء الأسرة، قُدر في ثمانية ملايين سنتيم. وذكر مصدر من الجمعية أن عدد الزيجات التي عقدت في إطار فعاليات مهرجان «تيفاوين»، منذ انطلاقه، بلغ 60 زيجة في ظرف ثلاث سنوات.
في هذا الإطار، قال الحسين حسايني، مدير المهرجان، إنه “جاء في إطار إدراج البعد الاجتماعي ضمن أنشطة المهرجان، من خلال تحفيز الشباب على الزواج في منطقة تافراوت المعروفة بتقدم سن الزواج في صفوف شبابها وشاباتها”، وأضاف أن “الهجرة الجماعية التي حدثت بالمنطقة أثرت على إقبال الشباب على الزواج، كما أثرت على ظاهرة “الصقير” الاجتماعية (ظاهرة خاصة بمنطقة تافراوت يتم خلالها التقاء الفتيان بالفتيات أمام الملأ وبحضور الآباء والأمهات أحيانا)، التي كانت تساهم بشكل كبير في بلورة فكرة الارتباط الأسري في صفوف أبناء وبنات المنطقة، وهو ما جعل الجمعية تفكر في تخصيص دعم مالي للراغبين في الزواج، تزامنا مع أنشطة المهرجان”.
يذكر أن مراسيم الزواج الجماعي بتافراوت لهذه السنة حظيت بتغطية إعلامية متميزة للقناة العربية mbc لجميع مراحل الحفل الذي أقيم بأحد فنادق المنطقة، بالإضافة إلى القنوات والإذاعات الوطنية. كما تابع أطوار الحفل أعضاء من الجمعية المغربية للصداقة الروسية، والقنصل العام لروسيا بالمغرب.

إبراهيم أكنفار (تافراوت)

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق