fbpx
الأولى

أزمة صامتة داخل “بيجيدي”

بروز تيارين متناقضين الأول يدعو إلى عدم تسليم المفاتيح والثاني يتشبث بإعلان الفشل   تسبب تأخر إخراج حكومة بنكيران الثانية إلى الوجود بعد مرور أكثر من خمسة أسابيع على تعيين الأمين العام لـ «بيجيدي»، رئيسا للحكومة ومكلفا بتشكيلها، في إثارة أزمة «صامتة» داخل حزب «المصباح»، لم يقدر بنكيران على وصفأكمل القراءة »


الوصول إلى هذا المحتوى مجاني عن طريق تسجيل بسيط. إذا كنت مستخدمًا مسجلا، فيرجى تسجيل الدخول من جديد. يمكن للمستخدمين الجدد التسجيل أدناه.

تسجيل دخول المستخدمين المسجلين

   
شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى