الرياضة

جامعة القوى تلمح لمقاضاة بن الصغير

الناطق الرسمي قال إن توقيفه كان بسبب عدم اعترافه بتعاطي المنشطات

أعلنت الجامعة الملكية المغربية لألعاب القوى أنها تحتفظ بحقها في مقاضاة العداء ياسين بن الصغير، بعد الاتهامات التي وجهها لمسؤوليها، بسبب توقيفه أربع سنوات على خلفية تعاطيه مواد منشطة.
وأكد محمد النوري، الناطق الرسمي باسم الجامعة الملكية المغربية لألعاب القوى، في تصريح لـ ”الصباح الرياضي” أن المكتب المديري يدرس إمكانية مقاضاة العداء بن الصغير على الاتهامات المجانية التي كالها للمسؤولين بالجامعة، في الوقت الذي يعرف جيدا أن الاتحاد الدولي للعبة كان وراء العقوبة التي أوقعتها عليه اللجنة التأديبية التابعة للجامعة.
وأضاف النوري أن الاتحاد الدولي راسل بن الصغير منذ أن اكتشف وجود اختلالات في جوازه البيولوجي، وطلب منه تقديم توضيحات بشأنها، غير أن اللجنة المختصة بالاتحاد الدولي والمشكلة من ثلاثة أطر طبية وتقنية لم تقتنع بأجوبته، وطلبت منه الاعتراف بتعاطيه مواد منشطة مقابل توقيفه سنتين، غير أنه لم يعترف، فأحالت الملف على اللجنة التأديبية للجامعة.
وأوضح النوري أن اللجنة التأديبية المذكورة راسلت بن الصغير، وطلبت منه مدها بتوضيحات أخرى غير تلك التي بعث بها للاتحاد الدولي، إلا أنه لم يضف أي شيء يذكر عليها، ما دفعها إلى توقيع عقوبة توقيفه أربع سنوات بناء على توصيات الاتحاد الدولي، الذي استند في ذلك على لوائح محاربة المشنطات.
وقال النوري إن المشكل ذاته وقع للعداء عبد الرحيم بورمضان المختص في سباقات الماراثون، إلا أنه اعترف بوجود اختلالات في جوازه البيولوجي، الشيء الذي اضطر اللجنة التأديبية إلى توقيفه سنتين فقط.
واستغرب النوري ”قيام بن الصغير بهذه الهجمة المجانية على الجامعة ومسؤوليها، ومحاولة توجيه اتهامات باطلة إلى اللجنة المديرية، في الوقت الذي توجد أدلة دامغة على تعاطيه مواد منشطة، وكان الأحرى به أن يعترف ويطوي الملف نهائيا”.
صلاح الدين محسن

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق