fbpx
حوادث

الطعن في أساس الضريبة أمام اللجان الضريبية

المجلس الأعلى اعتبر أن اللجان الضريبية هيآت إدارية تتمتع بسلطة اتخاذ القرار

من تم أصبح الطعن في الأساس الضريبي يتم ابتدائيا أمام اللجنة المحلية لتقدير الضريبة، واستئنافيا أمام اللجنة الوطنية للنظر في الطعون المتعلقة بالضريبة. ويهدف نظام الطعن على درجتين هذا، إلى ضمان حفظ حقوق الخاضع للضريبة وإدارة الضرائب على حد سواء، من حيث هفوات وزلات لجنة الدرجة الأولى، أو الأخطاء التي يمكن أن تتسرب إلى قراراتها قبل أن تكون عنوانا للحقيقة. ومن مزايا هذا النظام أنه يحفز اللجنة المحلية لتقدير الضريبة إلى دراسة ملف الطعن المعروض على أنظارها دراسة جيدة والتمعن والتعمق فيه والاستماع إلى طرفيه بكل تجرد ومسؤولية قبل إصدار أي قرار وجيه.
أما فيما يخص الطبيعة القانونية لهذه اللجان، وهل هي لجان إدارية أم قضائية ؟
فقد ذهب المجلس الأعلى في أحد قراراته إلى أن اللجان الضريبية هي هيآت إدارية متمتعة بسلطة اتخاذ القرار في مسائل واقعية من شأنها المساهمة في تحديد أسس الضريبة .


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى