fbpx
حوادث

تطبيع العلاقة بين الأمن والمواطنين بمعرض بالجديدة

رواق المديرية العامة للأمن الوطني بالمعرض
ابتسامات عريضة وإنصات بإمعان وتبادل للقبل والتقاط صور للذكرى

نجح معرض الفرس بالجديدة في تطبيع العلاقة بين رجال الأمن (درك، شرطة، قوات مساعدة…) والمواطنين، وتمكن، ولو في إطار محدود، من نفض الغبار عن توتر بين الطرفين دام على مر التاريخ، وحلت الابتسامة العريضة وتبادل القبل محل الأوامر والصرامة التي يتصنعها بعض رجال الأمن خلال أداء مهامهم، بشكل يضر، أحيانا، بالجهاز الذي يشتغلون به أكثر مما يخدمه.
تبدلت الأدوار داخل معرض الفرس بالجديدة، وتحول رجل الأمن الذي اعتاد المبادرة بطرح الأسئلة إلى متلق لها بإمعان، وسعى إلى الإجابة، حسب ما توفر لديه من معلومات، مع الحرص على تقديم ذلك بشكل لطيف يدفع المواطن إلى التساؤل أحيانا إن كان محدثه من بين أفراد رجال الأمن، وتدقيق النظر فيه جيدا حتى لا تخونه الرؤية.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى