fbpx
الأولى

الزوجة المغربية لرئيس غامبيا تهدده بالحجز على ممتلكاته

زينب يحيى جامع
طلبت الطلاق لأنه تزوج شابة في العشرينات من العمر ومنحها مهرا كبيرا

طالبت المغربية زينب يحيى جامع، زوجة الرئيس الغامبي يحيى جامع، بالطلاق مهددة في الآن ذاته بمصادرة ممتلكاته في المغرب وحرمانه من حضانة طفليه. كما تركت سيدة غامبيا الأولى القصر الرئاسي وتوجهت إلى نيويورك في انتظار حصولها على مطالبها.
وقال السيدة الأولى في غامبيا، إنها لا تقبل أن يتخذ زوجها الرئيس زوجة ثانية، بل أكثر من هذا أن يعطي للفتاة العشرينية مهرا كبيرا قدر بـ 125 ألف دولار.
وقال الرئيس الغامبي في بيان إن زوجته الثانية تدعى حليمة صلاح، ابنة السفير الغامبي في المملكة العربية السعودية، عمر جبريل صلاح.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى