fbpx
الأولى

وفاة جديدة بسبب عضة كلب مسعور

لقيت أم لثلاثة أطفال مصرعها بعد عضة كلب مصاب بالسعار، لم تتلق العلاج بسبب عدم توفر مكاتب حفظ الصحة بجماعة سيدي المختار والجماعات المجاورة لها على حقنة علاج هذا الفيروس الفتاك، والتي علق معهد باستور تزويدها به نتيجة ديونها المتراكمة لسنوات طويلة. وقال المكتب الإقليمي للمركز المغربي لحقوق الإنسان، إن الكلب الحامل للفيروس منذ ثلاثة أشهر ظل يجوب المنطقة، دون أن تتدخل أي جهة لإبعاد الخطر عن السكان، قبل أن يباغت الأم ويعضها، ولم تتمكن أسرتها من إنقاذها بسبب عدم تلقيها الحقنة في الوقت المناسب بسبب عدم توفر اللقاح، لتلقى مصرعها أخيرا.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   


زر الذهاب إلى الأعلى