fbpx
خاص

إلياس العماري…العراب

إلياس العماري، القادم من دوار صغير بالريف، ناشطا يساريا راديكاليا، تحول إلى الرجل القوي للأصالة والمعاصرة. هنا قصة واحدة من الشخصيات الأكثر تأثيرا، والأكثر غموضا، في المملكة.

 

في اليد، هاتف غير ذكي، وقديم جدا حتى لا يخترق، موصول بسماعات في الأذن، ومشية مستعجلة تتناقض مع نبرته الهادئة. إنه إلياس العماري، نائب الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة، وهو رجل مطلوب جدا. وعندما يمنح موعدا لصحافي،


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى