اذاعة وتلفزيون

الستاتي وأحوزار في “ديو”

الأغنية أمازيغية وتقدم ضمن حلقة “مسار” لتكريم الفنان مغني

سجل الفنان عبد العزيز الستاتي الأربعاء الماضي بأحد استوديوهات مكناس، أحدث أعماله الغنائية التي اختار أن تكون عبارة عن «دويتو» بالأمازيغية جمعه بالفنان أحوزار.
وعبر الفنان عبد العزيز الستاتي في تصريح ل»الصباح» عن سعادته الكبيرة لتقديم عمل جديد بالأمازيغية وتعاونه مع الفنان أحوزار، الذي يعد من أبرز الأسماء الغنائية.
وعن فكرة التعاون بين الستاتي وأحوزار قال، في التصريح ذاته، إن فكرته كانت من اقتراح عتيق بن الشيكر، معد ومقدم برنامج «مسار»، الذي دعاهما إلى تقديم «دويتو» في حلقة خاصة ستصور قريبا وتحتفي بمسار الفنان الأمازيغي مغني.
وأكد الفنان عبد العزيز الستاتي أنه اتفق والفنان أحوزار على تقديم دويتو مستوحى من التراث الغنائي الأمازيغي في الحلقة الخاصة بالفنان مغني من برنامج «مسار»، مضيفا أن العمل المشترك سيتم طرحه فور الانتهاء من وضع اللمسات الأخيرة عليه.
وعن غناء الفنان عبد العزيز الستاتي بالأمازيغية، رغم أن اسمه اقترن بالأغنية الشعبية، قال إنه يرغب في التجاوب مع شريحة واسعة من جمهوره الذي يعشق أغانيه الشعبية، وأراد أن يعبر عن تقديره لمحبته له من خلال إهدائه أغنية أمازيغية.
وفي ما يخص الغناء بالأمازيغية، قال الفنان عبد العزيز الستاتي إنه لم يجد أدنى صعوبة لأنه يحرص أولا على فهم كلمات الأغنية ونطقها بالطريقة السليمة، ثم أدائها بالشكل المطلوب على إيقاعات كمانه.
ولن يكون «الدويتو» العمل الغنائي الوحيد الذي يشتغل عليه الفنان عبد العزيز الستاتي، إذ قال إنه يحضر لعمل فردي فضل ألا يكشف عن اسمه خوفا من قرصنته، على حد قوله.
وسيكون من بين الأعمال الغنائية التي ينشغل الفنان عبد العزيز الستاتي بالتحضير لها دويتو  بعنوان «عباس» سيجمعه بمغني راب أمريكي، والذي يحكي عن شاب اسمه «عباس» حصل على شهادة الإجازة، لكنه فشل في إيجاد منصب شغل.
وأضاف عبد العزيز الستاتي أنه سيغني ليس فقط ب»الدارجة»، وإنما كذلك بالفرنسية والأمازيغية، في حين سيغني مغني «الراب» الأمريكي بالإنجليزية، مضيفا أن اشتغاله على موسيقى الراب ودخوله تجربة فنية جديدة أخذ منه مجهودا كبيرا حتى يكون العمل في المستوى المطلوب ولا يسيء إلى مساره الممتد لسنوات.
وأوضح عبد العزيز الستاتي أنه مازال يضع مجموعة من التعديلات على العمل الذي يتمنى أن يكون عند مستوى تطلعات جمهوره الواسع. ومن بين جديد الأعمال الفنية لعبد العزيز الستاتي أغنية وطنية، قال إنه تولى كتابة كلماتها بتعاون مع صديقه حميد أو رجا، والتي سيتم إطلاقها خلال الأشهر المقبلة.
وبالموازاة مع الأعمال الفنية، يستعد الستاتي لإحياء مجموعة من الحفلات سيكون أولاها حفل بإيطاليا خلال أكتوبر الجاري، كما سيحل بفرنسا للمشاركة في أحد المهرجانات الفنية.
أمينة كندي

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق