fbpx
الأولى

مواجهة دبلوماسية مغربية جزائرية بسبب مصطفى سلمة

عودة قضية ولد سيدي مولود إلى الواجهة بجنيف وهيآت حقوقية دولية تحمل الجزائر مسؤولية التهديدات التي يتعرض لها

وضعت الدبلوماسية المغربية نظيرتها الجزائرية في موقف حرج، حين أثارت معاناة مصطفى سلمة بسبب رفض السلطات الجزائرية السماح له بدخول مخيمات تندوف، وممارسة نشاطه الحقوقي والدفاع عن آرائه بهذه المنطقة، التي تقع فوق التراب


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى