حوادث

12 سنة سجنا لمتهم بالقتل العمد بسطات

الجاني قال إن الضحية حاول الاعتداء عليه جنسيا بعدما لعبت الخمر برأسه

قضت غرفة الجنايات درجة أولى بمحكمة الاستئناف بمدينة سطات الأسبوع الماضي بمؤاخذة شخص من أجل ما نسب إليه والحكم عليه ب 12 سنة سجنا.

أحيل الظنين على الغرفة سالفة الذكر بموجب الأمر الصادر عن قاضي التحقيق بالغرفة الثانية بمحكمة الإستئناف لمحاكمته من أجل القتل العمد و السكر العلني واستهلاك المخدرات طبقا للفصل 392 من القانون الجنائي والفصل 1 من المرسوم الملكي الصادر في 1967/11/14 وظهير 1974/05/21. كما تضمن الأمر بالإحالة على غرفة الجنايات الإبتدائية متابعة شخصين آخرين من أجل السكر البين. واعتقل المتهمون إثر اكتشاف امرأة لجثة زوجها داخل منزلها بحد  السوالم بعمالة برشيد.
وقاد البحث في الجريمة إلى التوصل إلى معلومات مفادها أن الضحية الهالك كان ليلة الحادث في جلسة خمرية جمعته ببعض الأشخاص من معارفه أدلت زوجته بأسمائهم وتم إيقافهم.
وباشرت الضابطة القضائية بمركز الدرك الملكي بحد سوالم التابع لسرية برشيد البحث في الجريمة بالإستماع إلى المتهم الأول الذي أكد مشاركته في شرب الخمر رفقة الهالك وشخصين آخرين انصرفا إلى حال سبيلهما في الوقت الذي بقي فيه هو برفقة الضحية داخل منزله.
وحسب تصريحاته فإنه حاول مغادرة المكان في حدود الساعة الثالثة صباحا عندما نفذت كمية الخمر التي كانت بحوزتهما. وقد طلب من مضيفه فتح باب المنزل الذي كان مغلقا بالمفتاح، لكن الأخير رفض حسب ادعائه وحاول أن يعتدي عليه جنسيا بعد ما لعبت الخمرة برأسه، ما جعله يفقد أعصابه ويعتدي عليه بالضرب بواسطة كرسي حديدي إلى أن خارت قواه.
وأضاف المتهم أنه عندما لاحظ أن خصمه فارق الحياة استولى منه على مفاتيح المنزل وغادر مسرح الجريمة تاركا وراءه الضحية مضرجا في دمائه.
وأكد المتهمان الآخران واقعة شرب الخمر مع كل من الجاني والمجني عليه. لكنهما أفادا أنهما غادرا المكان ولم يحضرا الأحداث. وشمل البحث في الجريمة الإستماع إلى الحارس الليلي الذي يحرس الشارع الذي يوجد به منزل الضحية. وقد صرح أنه شاهد ليلة الحادث ثلاثة أشخاص أدلى بأسمائهم لرجال الدرك الملكي وهم يحضرون إلى منزل الهالك. كما أنه سمع صوت موسيقى صاخبة تنبعث من منزل الضحية.
وخلص التحقيق إلى إصدار أمر بمتابعة المتهمين الثلاثة من أجل ما نسب إليهم وبإحالتهم على غرفة الجنايات درجة أولى لمحاكمتهم طبقا للقانون. وبعد المداولة صرحت الغرفة سالفة الذكر بإدانة المتهم الأول ب 12 سنة سجنا نافذا، وحكمت على الثاني والثالث بشهرين حبسا موقوف التنفيذ وغرامة نافذة قدرها: 500 درهم لكل واحد منهما.

بوشعيب موهيب (سطات)

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
assabah

مجانى
عرض