تقارير

مبادرات شبابية بالبيضاء لتقريب خطاب 9 مارس من المواطنين

انخرط عدد من فعاليات المجتمع المدني وهيآت شبابية ومنظمات حقوقية وجمعيات ثقافية وتنموية ورياضية بالدار البيضاء في مبادرات لشرح مضامين الخطاب الملكي الذي ألقاه جلالة الملك محمد السادس يوم الخميس الماضي، وتقريب محاوره إلى الجمهور الواسع من المواطنين بمختلف مستوياتهم الفكرية والثقافية وفئاتهم الاجتماعية والمهنية المختلفة. ومن المقرر أن تشرف جمعية أنوار للتنمية البشرية وشباب كاريان سنطرال و”حركة شكرا جلالة الملك لخطاب 9 مارس” المؤسسة حديثا، على اللقاء التواصلي الأول المنتظر تنظيمه بأحد فنادق الدار البيضاء يوم الجمعة 18 مارس الجاري بحضور عدد كبير من سكان الأحياء الشعبية وتأطير أساتذة وباحثين في القانون الدستوري وعلوم التواصل الجماهيري لتبسيط المضامين الأساسية لمشروع الجهوية الموسعة وتصورات التعديلات الدستورية المقرر إدخالها على دستور 1996، ومهام اللجنة الخاصة بتعديل الدستور وانتظارات المواطنين وموقع مطالبهم الاجتماعية والاقتصادية والحقوقية من هذه الحركية القانونية والدستورية.
وقال رضوان بدري، عضو الحركة والكاتب العام لجمعية أنوار للتنمية البشرية، إن الخطاب شكل مفاجأة للجميع بمضامينه المتقدمة وسقفه المرتفع عن المطالب المرفوعة إلى حد الآن من طرف الحركات الشبابية والمنظمات الحزبية والسياسية، مؤكدا أن الحدث يمكن اعتباره منعطفا تاريخيا سيضع حدا بين مرحلتين، واحدة قبل 9 مارس وأخرى بعد 9 مارس.
وأوضح بدري، في تصريح لـ”الصباح”، أن من مهام ورهانات الحركات الشبابية الحية التفاعل بشكل إيجابي مع هذا المستجد الذي يصب في المجرى الكبير للمطالب الأساسية وانتظارات المواطنين في حياة عنوانها الكرامة والشعور بالمواطنة الحقة التي تعني عملا محترما وسكنا كريما وحرية مصانة في التعبير والاحتجاج، واختيارا سياسيا وانتخابيا نزيها وحرا دون تدخل أو فساد مالي، وإدارة عمومية دون رشوة أو محسوبية أو زبونية.
وقال بدري إن جدول أعمال اللقاء المرتقب يوم الجمعة المقبل يتخذ صبغة طارئة وعوض البرنامج التواصلي السابق الذي كان مقررا أن يخوض في تقييم جدي وموضوعي لإنجازات العشرية الأولى من حكم جلالة الملك، مستدركا أن اللقاءين معا يصبان في الاتجاه نفسه، أي إعطاء دفعة حقيقية لهذا المجهود الوطني بسواعد الشباب والفعاليات المجتمع المدني.
بعد الدار البيضاء، ستشهد باقي المدن المغربية لقاءات مماثلة بمشاركة فعاليات مدنية محلية، بموازاة مبادرة لجمع مليون توقيع بالبيضاء دعما للخطاب الملكي.

ي. س

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق