حوادث

حبس سائق اغتصب متزوجة أمام طفلها بالأردن

زوجها علم بالخبر وأمرها بإبلاغ الشرطة

قررت محكمة الجنايات الكبرى حبس متهم مع الاشغال الشاقة المؤقتة 15 سنة بعد ادانته بجناية الاغتصاب حسب المادة 292/1/أ من قانون العقوبات المعدلة وحكمت عليه 4 سنوات بعد إدانته بجناية هتك العرض حسب المادة 296 عقوبات، وتنفيذ العقوبة الاشد وهي 15 سنة. وفي لائحة الاتهام التي وقعت قبل 4 اشهر فإن المتهم يعمل سائقا على خط اربد عمان، أما المجني عليها فهي ثلاثينية ومتزوجة من شخص مصري ذهب للعلاج في مصر ، وعندما انتهى من علاجه عاد الى الاردن عبر ميناء العقبة ليعود الى زوجته وطفله الذي يبلغ من العمر ست سنوات، ولكن السلطات المعنية لم تسمح له بدخول الاردن لانه غير حاصل على بطاقة تخوله الدخول، واعيد الى بلاده وبقي في الميناء بهدف العودة بالعبارة التي سترجع لمصر، واتصل قبلها مع زوجته واخبرها بما حصل وطلب منها الحضور من اربد حيث يقطنون هناك وذلك لاخذ حقيبته التي تركها لدى المعنيين، وبالفعل حضرت بواسطة باص واخذت الحقيبة من العقبة وعادت هي وطفلها الى عمان بواسطة حافلة وكانت عقارب الساعة تشير الى ما بعد منتصف الليل وتوجهت الى مجمع سفريات الشمال لتركب وسيلة نقل الى بيتها في اربد، ولكنها وجدت عدة سيارت اجرة بدون ركاب، وطلبوا منها ان تستأجر سيارة طلب وتدفع كامل العدد الا انها رفضت لانها لا تملك المال.
ابدى المتهم وهو سائق احدى سيارات الاجرة استعداده ان يوصلها، وركبت هي وطفلها في الكرسي الخلفي ووضعت الحقيبة في الكرسي الامامي وسار السائق في الطريق، الا انه بعد ربع ساعة توقف فجأة في منطقة شجرية وخالية من المارة وتحجج بامر، ولكنها تفاجأت به فتح الباب الخلفي وطلب منها امرا منافي للحياء لتفعله الا انها رفضت وكانت خائفة فهددها بالسلاح الابيض واجبرها على ذلك
وعاد المتهم بعد فعلته وقاد السيارة، وبعد نصف ساعة توقف من جديد في مكان خال بعيد عن الطريق العام، وترجل من المركبة وفتح الباب الخلفي وانزل المجني عليها تحت وطأة التهديد بالموس، وانقض عليها كالذئب وطرحها على الارض ونزع ملابسها السفلية ومارس معها الجنس ممارسة الأزواج رغما عنها امام طفلها دون ان يأبه لتوسلاتها.
ولبست المجني عليها ملابسها وهي خائفة وصعدت السيارة واوصلها الى اربد فجرا، وكان زوجها يتصل بها ليطمئن عليهما ولكنها لم تجبه لانها لم تكن وصلت البيت، ثم استقلت سيارة وتوجهت إلى منزل شقيقتها واستحمت وصلت الفجر، وعندما علم زوجها بما حصل معها بواسطة الهاتف المحمول طلب منها التوجه فورا للشرطة وتقديم شكوى وتم تحريك القضية.

عن موقع  (دنيا الوطن)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق