الرياضة

أدونلامي يقبل خوض الاختبارات

قبل الدولي النيجيري كونلي أدونلامي إجراء اختبارات بالرجاء الرياضي ، قبل التوقيع على عقد رسمي.
وكان أدونلامي، الذي اجتاز الاختبارات الطبية بنجاح، على وشك التوقيع للفريق الأخضر، غير أن المدرب رود كرول أجبره على الخضوع لاختبارات تقنية وبدنية، قبل التوقيع بالفريق، الشيء الذي رفضه في بداية الأمر.
وأمام تهديدات فريقه السابق سانشاين ستار النيجيري، قبل أدونلامي شرط كرول، قبل الانضمام إلى الرجاء الرياضي، الذي استأنف تداريبه الأربعاء الماضي.
ومن شأن قرار أدونلامي، أن يجر على الفريق الأخضر متاعب كثيرة مع مسؤولي الفريق النيجيري، الذين اعتبروا سفر لاعبهم إلى المغرب غير مقبول، لأنه تم دون إذنهم.  
وكان الفريق النيجيري، أصدر بلاغا الأسبوع الماضي نشر على موقعه الرسمي، يقول فيه إنه تفاجأ بصور لاعبه في المغرب، وهو يخضع لفحوصات طبية بالدار البيضاء تمهيدا لانضمامه إلى الرجاء الرياضي، وذلك دون علمه، ومتخلفا عن الحصص التدريبية بدون مبرر.
وعبر الفريق النيجيري عن غضبه على اللاعب، وأنزل في حقه عقوبات قاسية ستبعده عن الفريق الأول في الأسابيع المقبلة، إلى غاية النظر في قضيته، كما تم رفع شكاية رسمية إلى الاتحاد النيجيري لكرة القدم، ومنه إلى الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم ”كاف”، والاتحاد الدولي للعبة ”فيفا”.
وأضاف مسؤولو سانشاين أن وكيل أعمال اللاعب لن يستثنى من القضية، مقدما شكاية في حقه هو الآخر، علما أنه هو من أغرى أدونلامي للتوقيع للرجاء دون علم فريقه الأصلي.
واحتج البلاغ رسميا على إدارة الرجاء، معتبرا إياها أيضا مسؤولة على ما يحدث، إذ اتهمت بخرق القانون المتعلق بانتقالات اللاعبين، ما سيجعل الرجاء مهددا بعقوبات من لدن الاتحاد الدولي، بناء على البند 18 من قوانين ”فيفا” المتعلقة بانتقالات اللاعبين.
وعبر البلاغ عن استغرابه للطريقة التي نهجها الرجاء في مفاوضته لأدونلامي، ”علما أنه فريق كبير وعريق ومعروف في الأوساط الإفريقية”.
ع. د

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق