fbpx
خاص

تهاني مضماض… الوجه الإعلامي لـ 20 فبراير

تعد تهاني مضماض، ابنة المناضل الحقوقي داخل الجمعية المغربية لحقوق الإنسان ورئيس فرعها بسلا الطيب مضماض، من الوجوه المعروفة لحركة 20 فبراير التي تناقلت الصحف ووكالات الأنباء العالمية صورها خلال تقديمها لبرنامج الحركة خلال الندوة الصحافية التي احتضنها المقر المركزي للجمعية المغربية لحقوق الإنسان.   ويؤكد أصدقاء تهاني داخل حركة 20 فبراير أن تكوينها الحقوقي داخل الجمعية المغربية لحقوق الإنسان ساهم في تكوين قناعاتها الفكرية التي ترجمتها من خلال الحركة التي تطالب بإصلاحات سياسية ودستورية وعدالة اجتماعية.
وأظهرت هذه الشابة التي تبلغ من العمر 19 سنة قدرة عالية على شرح برنامج الحركة وطريقة عملها على المواقع الاجتماعية بجوار قيادات العمل الحقوقي والجمعوي في مقر الجمعية المغربية لحقوق الإنسان بالرباط وهي تؤطر الندوة الصحفية الأولى لشباب 20 فبراير.
الذين شاهدوا شريط الفيديو للندوة الصحافية أجمعوا على أن الشابة ورغم صغر عمرها نجحت إلى جانب رفيقها في الحركة أسامة الخليفي في الإجابة على أهم الأسئلة المطروحة حول هذه الحركة الشبابية ومكوناتها ودوافعها السياسية والحقوقية. كما لاحظوا علامات الارتياح بادية على وجه خديجة الرياضي، رئيسة الجمعية المغربية لحقوق الإنسان، بعد أن نجحت تهاني في المهمة التي أوكلت إليها بتقديم مطالب شباب الحركة إلى وسائل الإعلام المغربية والدولية.

اسماعيل الروحي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى