fbpx
الرياضة

لاعب يثير ضجة في كولومبيا

تسبب لاعب في غضب كبير وسيواجه عقوبات قاسية بعدما وجه ضربة برجله لبومة كانت ترقد بلا حراك في أرض الملعب خلال إحدى مباريات الدوري الكولومبي لكرة القدم مطلع الأسبوع الحالي.
وأظهرت لقطات الإعادة التلفزيونية آن الكرة اصطدمت بالبومة في البداية قرب منطقة جزاء فريق بيريرا خلال مباراته أمام مضيفه

اتليتيكو جونيور وهو ما دعا الحكم لإيقاف المباراة. وأثناء مناقشة الحكم واللاعبين لما سيحدث شوهد لويس مورينو مدافع بيريرا وهو يركل الطائر قرب خط التماس بعدما بدا أن صبره بدأ في النفاد مع تأخر فريقه بهدفين لواحد.
وقال رامون خيسوروم رئيس رابطة الدوري الكولومبي في مقابلة إذاعية “من المفترض معاقبة اللاعب بشدة بسبب هذا التصرف المؤلم والفظيع”.
وأضاف خيسوروم أن القضية ستعرض على لجنة الانضباط التابعة لرابطة الدوري الكولومبي.
وذكرت وسائل إعلام كولومبية أن جماهير اتليتيكو جونيور هتفت “قاتل” تجاه اللاعب البنمي مورينو الذي تعرض للانتقادات وقدم اعتذاره بعد المباراة. وقال مورينو وهو يغادر الملعب المحاط بمراسلي الإذاعات والشرطة “أعتذر للجماهير لم يكن الأمر مقصودا”. وذكرت وسائل إعلامية كولومبية أن البومة التي أنقذها عمال الملعب أحيلت إلى طبيب بيطري وأن حالتها كانت خطيرة.

وكالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى