fbpx
الرياضة

الوداد يشكو أدوانا الغاني إلى الـ “كاف “

لاعبو الوداد عانوا كثيرا في غانا
محنة الفريق الأحمر استمرت طيلة فترة إقامته بغانا

قالت مصادر مقربة من بعثة الوداد الرياضي إلى غانا إن الفريق يعتزم تقديم شكوى إلى الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم، بسبب ما عاناه خلال فترة إقامته بغانا قبل مباراته أمام أدوانا ستارز (جرت أمس الأحد).
وأضافت المصادر ذاتها أن إدريس مرباح، المدير الإداري للفريق، ورئيس بعثته، سيعد تقريرا مفصلا حول ما جرى بالعاصمة الغانية أكرا ومنطقة سونياني وسيعرضه على أنظار المكتب المسير قبل توجيه الشكاية إلى ال”كاف”.
وأوضحت المصادر أن ما عانته البعثة من مشاكل، خاصة بالنسبة إلى الملعب يدخل في إطار الضغط النفسي الذي دأبت الفرق الغانية على ممارسته على الفرق المغربية.
وعانت بعثة الفريق المغربي عددا كبيرا من الصعوبات بداية من يوم الوصول، خاصة في ما يتعلق بالفندق الذي اختاره مسؤولو الفريق الغاني، والذي يبعد بأكثر من مائة كيلومتر عن الملعب الذي لا يحمل أي اسم، ولا يتوفر على مدرجات ولا أبواب ولا مستودع ملابس.
وبخصوص الحصة التدريبية للفريق الأحمر والتي خصصها فخر الدين رجحي لإزالة العياء، فأجريت بملعب وسط محطة للحافلات وسيارات الأجرة، ما جعل كل السائقين والمسافرين يحضرونها، لتمر في جو مشحون ومضطرب.
وعمل الطاقم الطبي للوداد على تجاوز محنة المعاناة بالعمل على مجالسة اللاعبين والتحدث معهم منذ وصول البعثة إلى غانا، وبهذا الخصوص ناقش الدكتور عبد العالي العرابي اللاعبين حول المباراة وحاول إبعادهم عن أي ضغوط نفسية يمكن أن تؤثر عليهم خلال المباراة.

أحمد نعيم (موفد الصباح إلى غانا)


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى