fbpx
الرياضة

حسنية ابن سليمان يؤخر استعداداته وينتظر إصلاح الملعب

يبدأ التداريب في فاتح غشت ويعيد الاعتبار إلى مشجع رافقه 30 سنة

أخر حسنية ابن سليمان لكرة القدم تداريبه إلى فاتح غشت المقبل، بعد تأجيل كاس العرش إلى 30 من الشهر نفسه.
وقالت مصادر مطلعة إن الفريق يعاني أزمة كبيرة بسبب غياب ملعب للتداريب وتردي أحوال الملعب البلدي، الذي يخوض فيه المباريات، وهو الملعب الوحيد بالمدينة. وتلقى الفريق وعودا من نيابة وزارة الشباب والرياضة بشأن إصلاح الملعب البلدي، بعد مساع قام بها النائب بنسالم الصباني، في انتظار الشروع في عمليات الاصلاح.
وساءت أحوال مرافق الملعب الذي أصبح تابعا لوزارة الشباب والرياضة، إذ تنتشر الأعشاب والحشرات في مختلف أرجاء الملعب، وتعرت عدة أمكان من العشب، كما تلاشى السياج وعدد من مرافق مستودعات الملابس.
وقالت المصادر نفسها إن الضغط الممارس على الملعب، الذي يحتضن تداريب مجموعة من الفرق المحلية، وغياب الصيانة لمرافقه، جعله يصبح على هذه الحالة.
وأدرج الملعب البلدي بابن سليمان في آخر لحظة ضمن الملاعب التي سيتفيد من برنامج تعشيب الملاعب الوطنية بالعشب الاصطناعي.
وقرر حسنية ابن سليمان انطلاق التداريب رسميا في فاتح غشت المقبل، بدل 21 يوليوز.
وكرم الفريق أحد مشجعيه الأوفياء، الذي ظل يرافقه في كل مبارياته طيلة 30 سنة، رغم ظروفه الاجتماعية الصعبة. وتقرر منح المشجع بوشعيب المرزوقي بطاقة انخراط كل موسم رياضي تكلف الرئيس بأداء قيمتها.
ولم يحدد الفريق بعد موعد جمعه العام، إذ يرجح أن يكون في غشت المقبل.
كمال الشمسي (ابن سليمان)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى