fbpx
مجتمع

جامعة فاس على صفيح ساخن

تعيش كليات موقع ظهر المهراز بجامعة محمد بن عبد الله بفاس، على صفيح ساخن، منذ الخميس الماضي، بعد التدخل الأمني الليلي لتفريق اعتصام طلبة بكلية العلوم، ما خلف إصابات متفاوتة الخطورة في صفوف المعتصمين أحدهم نقل في حالة صحية حرجة إلى المركز الاستشفائي الجامعي الحسن الثاني حيث ما زال يرقد، ودخول أساتذة الكلية على الخط متفرقين بين رافض لتحويل هذه الكلية إلى «فضاء لمبيت المعتصمين بشكل يخدش سمعتها»، ومتضامن مع ملفهم المطلبي العادل والمشروع.  وفتح الطلبة زوال الخميس الماضي، حلقة للنقاش بالساحة الجامعية قرب الحي الجامعي الأول المغلق، لتدارس ومناقشة سبل الرد على التدخل الأمني العنيف لتفريق الاعتصام والمبيت الليلي المفتوحين بالكلية اللذين تجاوزا الشهرين دفاعا عما أسماه بيان فصيل النهج الديمقراطي القاعدي،


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى