fbpx
حوادث

تحقيقات في فضيحة جديدة بمركز السيارات بتطوان

حجز ثماني سيارات وإيداعها المحجز البلدي في انتظار إخضاعها لخبرة تقنية


كشفت مصادر» الصباح»، أن إدارة مركز تسجيل السيارات بتطوان، تعيش، حاليا،  حالة استنفار قصوى، بعد أن تم استدعاء جميع موظفيها، صباح أمس (الجمعة)، من أجل الاستماع إلى إفادتهم من قبل المصلحة الولائية للشرطة القضائية، بعد الاستماع إلى رئيس المركز أول أمس (الخميس) على خلفية «اختلالات» عرفها المركز المذكور بخصوص تسجيل وتسوية ملفات عدة سيارات مشبوهة به، بطرق غير قانونية. وأوردت مصادر مطلعة على مجرى الملف، أن مصالح الأمن بتطوان، فتحت البحث  في هذا الملف الذي هز أركان مركز تسجيل السيارات من جديد، بعدما أبلغت من قبل «الإنتربول» بمذكرة تؤكد أن عدة سيارات سرقت من دول أوربية توجد حاليا بتطوان، بعد أن تم تحديد مواقعها بجهاز تحديد المواقع (جي بي إس) ليتبين أنها توجد بشمال المغرب وتحديدا بمدينة تطوان.  


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى