fbpx
وطنية

استنفار 160 عنصرا وجرافات لهدم منزل بالدروة

أفرغت بالقوة امرأة من منزلها والضحية تواصل اعتصامها قرب الطريق الوطنية رقم 9

اضطر عامل إقليم برشيد إلى تعبئة أزيد من 160 عنصرا من القوات العمومية، بالإضافة إلى عدد من القواد وأعوان السلطة المحلية وعدد من الجرافات لإفراغ امرأة من مسكنها، حوالي الساعة الرابعة صباح الأربعاء الماضي، والكائن بالثكنة العسكرية بالدروة (إقليم برشيد)، بدعوى تنفيذ حكم قضائي بالإفراغ.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى