fbpx
الرياضة

لعنة ملعب فاس تصيب حكام البطولة

نهاية أسبوع سوداء لأصحاب البذل السوداء

دأبت المباريات التي يحتضنها مركب فاس الكبير، خصوصا في الفترة المسائية، أن تشهد احتجاجات على التحكيم، منذ موسمين تقريبا.
وشكلت مباريات وداد فاس، وبعض مباريات جاره المغرب الفاسي، نقاطا سوداء لأصحاب البذل السوداء، في مباريات البطولة، وظل «الواف» ينادي بالإنصاف، بل هدد بالمقاطعة في الموسم الماضي، والأمر ذاته بالنسبة إلى مسؤولي «الماص»، الذين استنكروا أداء الحكام في أكثر من مناسبة.
لكن جاءت نهاية الأسبوع الماضي، لتؤكد بالملموس، أن الحكام يصابون بلعنة مولاي يعقوب، كل ما وطأت أقدامهم العاصمة العلمية.  


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى