fbpx
خاص

مثقفون عرب يشرحون دور النخب في التحولات المعاصرة

وجه الشاعر والمفكر الجزائري، مساء الجمعة الماضي، عمر أزراج انتقادات لاذعة إلى النظام الحاكم الجزائري، خلال مداخلته مساء الجمعة الماضي، خاصة عندما تحدث عن تجربته في المهجر الذي اضطر إليه مكرها، بعد معاناته مع وصفه من قبل المواطنين بالحزب الواحد، هاجر إلى لندن حيث اغترب عشرين سنة، وحين عاد إلى وطنه وجد “دار لقمان ما زالت على حالها” حسب تعبيره. صاحب ديوان “حرسني الظل”،


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى