الرياضة

بوخريص ببلجيكا مقابل 275 مليونا

رئيس ستاندار دولييج حل في طائرة خاصة والصفقة أنجزت في 48 ساعة

وقع عبد الفتاح بوخريص، مدافع الفتح الرياضي لكرة القدم، مساء أول أمس (السبت) عقدا للعب مع فريق ستاندار دوليج البلجيكي لعامين ونصف مقابل 250 ألف أورو (275 مليون سنتيم). وسيسافر بوخريص يوم الخميس المقبل إلى بلجيكا لإجراء الفحص الطبي، على أن يشرع في التداريب يوم الاثنين المقبل.
وقال ياسين شادي، وكيل أعمال بوخريص، إن الصفقة أنجزت في ظرف 48 ساعة، إذ مباشرة بعد موافقة الفريق البلجيكي على مطالب الفتح واللاعب، حل رئيسه بالمغرب في طائرة خاصة عصر أول أمس، قبل توقيع العقد في العاشرة والنصف مساء.
وينتظر، حسب شادي ،أن يكون التحاق بوخريص بستاندار دولييج بداية لشراكة بين الفريقين تهم جوانب أخرى للتعاون، مشيرا إلى وجود ارتياح كبير لدى مسؤولي الفتح، سيما أن عقد اللاعب كان سينتهي يوم 30 يونيو المقبل. وحينها سيكون حرا ويمكنه الالتحاق بأي فريق آخر.
واعتبر ياسين شادي أن انتقال بوخريص إلى ستاندار دولييج يشكل إضافة إلى سمعة اللاعب والكرة المغربية، بما أنه منذ سنوات لم يلتحق لاعب مغربي بفريق أوربي مباشرة من البطولة الوطنية، بغض النظر عن الامتيازات التي سيحصل عليها اللاعب.
وعن تعثر المفاوضات مع فريق لاغنتواز، قال شادي “فعلا، حل مسؤولو لاغنتواز بالمغرب، وشاهدو مباراة الفتح ببني ملال أمام شباب قصة تادلة، واقتنعوا بمؤهلات اللاعب، لكن أطرافا أخرى دخلت على الخط، منها أن وكيل أعمال ببلجيكا غير معترف به اقترح عليهم توقيع عقد أولي مع اللاعب يبدأ يوم فاتح يوليوز المقبل أي مباشرة بعد نهاية عقده مع الفتح، لكن اللاعب رفض، وأصر على أن فريقه يجب أن يستفيد من قيمة انتقاله. وحفاظا على العلاقة مع الفتح جرى الاتصال بستاندار دولييج.
يذكر أن عبد الفتاح بوخريص، المولود سنة 1986 بالرباط، تلقى تكوينه الرياضي بالفتح الرياضي، قبل صعوده إلى الفريق الأول قبل ثلاثة مواسم، ليعار إلى شباب المحمدية، الذي لعب له موسم 2007 – 2008، وساهم في صعوده إلى القسم الأول، ثم عاد إلى الفتح، الذي برز معه بشكل لافت، فوز معه بكأس العرش وكأس الكونفدرالية الإفريقية، كما نودي عليه إلى المنتخب الوطني في مجموعة من المعسكرات.

عبد الإله المتقي

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
assabah

مجانى
عرض