fbpx
تقارير

قمع المتظاهرين يؤزم علاقة الحقوقيين ببنكيران

انتقدوا سياسته وطالبوه بالتخلي عن “الزرواطة” في حق المطالبين بحقوقهم

يبدو أن توتر العلاقة بين حقوقيين ورئيس الحكومة، عبد الإله بنكيران، يزداد أكثر فأكثر، بسبب تدخل السلطات لفض اعتصامات ووقفات احتجاجية سلمية يطالب أصحابها بتحقيق مطالب مشروعة خولها لهم الدستور والقانون، إذ انتقدت الجمعية المغربية لحقوق الإنسان سياسة حكومة بنكيران، المتعلقة بالتصدي للمتظاهرين واستعمال “الزرواطة” لحث المتظاهرين على التراجع عن المطالبة بحقوقهم.  


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى