حوادث

اعتقال جنوب إفريقي بطل الفضيحة الجنسية بمراكش

اعتقل كومندو أمني يقوده العميد الإقليمي محسن مكوار، رئيس مصلحة الشرطة القضائية بولاية أمن مراكش، حوالي الساعة الحادية عشرة والنصف من ليلة الخميس الماضي، مواطنا من جنوب إفريقيا أحد أبطال الفضيحة الجنسية التي هزت حي القنارية بمقاطعة المدينة العتيقة.

وأكدت مصادر متطابقة أن عملية الاعتقال جاءت بعد مداهمة الكومندو الأمني للرياض الذي تعود ملكيته إلى المعتقل وشريكه الإيطالي الجنسية والبطل الثاني في الفضيحة الجنسية، كما حجزت عناصر الأمن حاسوبا محمولا ومجموعة من المجلات وهاتفا محمولا  متطورا، تشير المعلومات الأولية أنها تحتوي على صور إباحية وفيديوهات جنسية متعلقة بالفضيحة.
كما تفيد معلومات خاصة حصلت عليها «الصباح» أن البطل الآخر في الفضيحة الجنسية يوجد خارج التراب الوطني، فيما فتح تحقيق لمعرفة هوية مجموعة من الأشخاص الذين يظهرون في الصور المثيرة التي فجرت الفضيحة الأخلاقية، حيث يشاركون في إقامة علاقات مشبوهة داخل الرياض الموجود بحي القنارية.
ومن جهة أخرى، خلف الاعتقال ارتياحا عميقا في نفوس سكان الحي المذكور، بعدما عاشوا أياما من الاحتقان جراء تداعيات الفضيحة الجنسية، التي تفجرت قبل أيام قليلة، بعد ظهور صور إباحية لمالكي الرياض المذكور، في أوضاع فاضحة وشاذة وصلت إلى ممارسة الجنس الفموي بأحد الأزقة، دون احترام سكان المنطقة.
نبيل الخافقي (مراكش)

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق