fbpx
الرياضة

مؤطرون رجاويون يحتجون على عدم صرف رواتبهم

النصيري: إكراهات حالت دون صرفها وهناك خلل سنصلحه قريبا

زار مؤطرون رجاويون صباح أول أمس (الثلاثاء)، إدارة الفريق بمركب الوازيس، للاستفسار حول مآل رواتبهم الشهرية على بعد يوم واحد من شهر رمضان. واحتج المؤطرون على تأخر توصلهم بمستحقاتهم المالية، خصوصا أن حسن حرمة الله، المشرف العام، وعدهم بتسوية الموضوع مع الرئيس، قبل أن يتوجه صوب فرنسا، في عطلة تستغرق 45 يوما، وغلق هاتفه المحمول. ورفض المؤطرون مغادرة مركب الوازيس، إلا بعد تدخل المدير العام محمد النصيري، الذي وعدهم بصرف رواتبهم قبل نهاية الأسبوع. وأكد النصيري أنه فعلا هناك تأخير في صرف بعض الرواتب، بسبب إكراهات بنكية، لم يتسن معها صرف الرواتب لبعض المؤطرين وليس كلهم. وكشف النصيري أن قسم المحاسبة داخل الرجاء بصدد دراسة الموضوع للتوصل إلى حل في غضون اليومين المقبلين، وقال» هناك ترتيبات تسبق صرف المستحقات، وأكيد أن هناك خللا سنصلحه وسيتوصل المؤطرون برواتبهم الشهرية».
وأبرز النصيري، أن هذه المصاريف التي لم يكن الرجاء ينتظر مواجهاتها في هذا التوقيت حالت دون السير العادي لصرف المستحقات الذي يعمل به قسم المحاسبة، وتابع «قضية الرباطي الذي فاجأنا بصرف مستحقاته دفعة واحدة، أضرت بميزانية الفريق، والآن نحن بصدد تدبير سيولة لمواجهة هذا الموقف الحرج».
يذكر أن الرجاء صرف رواتب إدارييه 48 ساعة قبل موعد الجمع العام الجمعة الماضي.
نورالدين الكرف 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق