fbpx
حوادث

اعتقال مياوم يروج طوابع مخزنية مزورة بتاونات

أحالت الضابطة القضائية للدرك الملكي بتاونات، على الوكيل العام بمحكمة الاستئناف بفاس، «ح. ع» مياوم في ربيعه الرابع والعشرين يتحدر من دوار الفريشة بجماعة تمزكانة بدائرة غفساي، بتهمة حيازة وترويج طوابع مخزنية مزيفة، بعدما استمعت إليه في محضر قانوني مباشرة بعد اعتقاله الجمعة الماضي، متلبسا بحيازة كمية منها، إثر كمين نصب إليه.
وتأتي إحالته في حالة اعتقال بعدما مددت حراسته نظريا بـ24 ساعة، لإتاحة الفرصة للضابطة القضائية لتعميق البحث معه والبحث عن شركاء محتملين له في ترويج تلك الطوابع من فئة 20 درهما، وطريقة تزويده بها، موازاة مع الحملة التي شنتها بعدة مناطق في صفوف مروجي تلك الطوابع، فيما لم يقفل البحث رغم إحالة المتهم الرئيسي في الملف على العدالة. وتعود وقائع هذه القضية إلى الجمعة الماضي، لما توصلت مصالح الدرك بتاونات بإخبارية تفيد برواج كمية مهمة من الطوابع المزيفة بمناطق متفرقة بالإقليم، قبل أن تهتدي إلى هوية مروجها الذي نصب له كمين واتصل به دركي بداعي رغبته في اقتناء كمية مهمة من تلك الطوابع، قبل أن يضرب معه موعدا بمنطقة أسكار التي تبعد بنحو 10 كيلومترا من تاونات.
وبوصول المتهم إلى المكان المحدد، محملا بالكمية المتفق عليها، وجد في استقباله أفراد الدرك بزي مدني، الذين فتشوه وعثروا بحوزته على 180 طابعا مخزنيا مزيفا (تسورات) من فئة 20 درهما قبل إيقافه واقتياده إلى سرية الدرك لمواصلة البحث معه، للاستماع إليه في محضر قانوني لكشف شركائه في العملية وترويج تلك الطوابع، ومن باعه تلك الكمية المهمة منها. وشن الدرك حملة على بائعي تلك الطوابع لكشف، ما إذا كانت بحوزته كميات مزيفة منها، وهو ما تم بمركز جماعة عين مديونة، لما تم ضبط 20 طابعا من الفئة ذاتها، لدى تاجر بالمنطقة استمع إليه بدوره في محضر قانوني، بعدما تأكد تزوده بها من قبل شخص مجهول خصم درهما من قيمتها المالية فيما تخصم الدولة 3 بالمائة من قيمتها الحقيقية، نافيا علمه بزوريتها.

حميد الأبيض (فاس)         

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى