مجتمع

أخطاء في امتحانات الرياضيات الإشهادية الإعدادية بمراكش

كشفت عريضة وقعها 128 أستاذا لمادة الرياضيات بجهة مراكش تانسيفت فضيحة شابت الامتحانات الإشهادية. وقالت مصادر مطلعة إن الأساتذة أنفسهم اكتشفوا أخطاء فادحة في الامتحان ما انعكس على النقط المحصل عليها، مضيفة أن الأساتذة أنفسهم نبهوا إلى الأخطاء ذاتها، ووقعوا عريضة لكشف الفضيحة والمطالبة بفتح تحقيق في الموضوع خاصة أن الأخطاء أثرت على نتائج الامتحان.
وحسب المصادر ذاتها، فإن موضوع الامتحان الجهوي لمادة الرياضيات لنيل شهادة التعليم الإعدادي، الذي أجري يوم 22 من يونيو الماضي، تضمن أخطاء وصفتها العريضة ب”غير المقبولة”. مؤكدة أن السؤال المتعلق بحل مسألة ومرتبط بالتمرين الأول وجميع الأسئلة المتعلقة بحل المعادلات والمتراجحات والنظمة، لا يتضمن المجموعة المرجعية، ما يؤدي إلى ارتكاب أخطاء، كما وردت، حسب العريضة، بالإضافة إلى أخطاء وردت في التمرين الخامس.
ولم تتوقف لائحة الأخطاء التي حددها الأساتذة الموقعون على العريضة، عند هذا الحد، بل إن تمارين تضمنت رموزا رياضية غير متداولة بالنسبة إلى تلاميذ السنة الثالثة إعدادي طبقا للتوجيهات التربوية، متسائلين عن القدرات المستهدفة من التمرين السادس والذي تضمن شكلا هندسيا غير واضح.
واستنادا إلى المصادر ذاتها، فإن عريضة الأساتذة أوضحت أن الأخطاء نفسها أثرت بشكل مباشر على نتائج الامتحانات، وأن الممتحنين لم يتمكنوا من الإجابة بالشكل المطلوب، نظرا لكثرة الأخطاء الرياضية، وعدم وضوح الأسئلة، وأن بعضهم ارتبك عند الإجابة، خاصة أنه استحال عليهم فهم الأسئلة.
واعتبرت عريضة الأساتذة، حسب المصادر المذكورة، الواقعة “فضيحة” و”خرقا للإطار المرجعي الذي ينظم امتحانات مادة الرياضيات”، كما حملوا كامل المسؤولية إلى الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة مراكش، خاصة أن ذلك سينعكس سلبا على نفسيتهم، خاصة بعد اكتشاف الأخطاء، وعدم التدخل لتصحيح الأمور، ما سيفقد الامتحانات مصداقيتها وجديتها.

ضحى زين الدين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق