fbpx
الرياضة

حكم مباراة إيطاليا والبرازيل يعترف بخطئه

اعترف الحكم الأوزبكي رافشان إرماتوف الذي أدار مباراة البرازيل وإيطاليا في كأس القارات، أنه أخطأ باحتساب الهدف الثاني لإيطاليا بعد أن منح الآزوري ضربة جزاء بالفعل، وكان يتعين عليه إيقاف اللعب، وفقا لما أورده موقع الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا). وذكر موقع الفيفا أول أمس (الأحد) أن الحكم اعترف بالخطأ خلال تقرير مباراة السبت الماضي الذي قدمه إلى رئيس لجنة الحكام في الاتحاد، ماسيمو بوزاكا.
وكان إرماتوف قد منح إيطاليا ضربة جزاء إثر تدخل من المدافع البرازيلي لويز غوستافو على مهاجم إيطاليا ماريو بالوتيلي، إلا أن جورجيو كيلليني واصل اللعب الذي انتهى بالهدف الثاني وتقليص النتيجة لإيطاليا وتصبح 2-3 لصالح البرازيل.
يشار إلى أن الأوزبكي إرماتوف (35 عاما) يعتبر من بين أفضل الحكام على مستوى العالم، وأدار بالفعل مباراة الافتتاح ومباراة نصف النهائي في مونديال 2010 بجنوب إفريقيا.
وتأهلت إيطاليا السبت الماضي إلى نصف النهائي رغم الخسارة أمام البرازيل بنتيجة 4-2.
وسيشهد الدور نصف النهائي للبطولة القارية مواجهة أوربية وأخرى لاتينية من العيار الثقيل، إذ ستصطدم إيطاليا بإسبانيا من جديد في تكرار لنهائي أورو 2012، فيما ستستضيف صاحبة الأرض البرازيل نظيرتها أوروغواي.

وكالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى