fbpx
الرياضة

أزمة حسنية ابن سليمان تتفاقم

مكتب الفريق يهدد بالاستقالة ويطلب لقاء العامل

تفاقمت مشاكل حسنية ابن سليمان، أحد أندية القسم الثاني هواة لكرة القدم.
وقالت مصادر من الفريق إن مكتبه المسير يهدد بالاستقالة، جراء الأزمة المالية التي يعانيها وتراكم مستحقات لاعبيه. وطالب مكتب حسنية ابن سليمان بلقاء عامل الإقليم ورئيس المجلس البلدي، لإطلاعهما على مشاكل الفريق، وغياب الدعم، وعدم الوفاء بوعود تلقاها في شتنبر الماضي.
ويحتاج حسنية ابن سليمان ما مجموعه 15 مليون سنتيم، بشكل عاجل، لصرف مستحقات عالقة للاعبيه عن الموسم الماضي، كما يحتاج إلى مصاريف التحضير للموسم المقبل، خصوصا جلب لاعبين وإصلاح الملعب.
ويشتكي حسنية ابن سليمان قلة الدعم المخصص إليه، مقارنة مع فرق أخرى بالإقليم، إذ لا تتجاوز منحة المجلس البلدي 18 مليون سنتيم، فيما تحصل أندية جماعات أخرى على أكثر من 120 مليون سنتيم.
وأضافت المصادر أن ارتفاع المصاريف ومطالب اللاعبين الذين أصبحوا يطالبون برواتب شهرية وحوافز مالية عمق أزمة الفريق، وجعله عاجزا عن مسايرة إيقاع البطولة في المواسم الماضية، كما أصبح يجد مصاعب في إقناع منخرطين قادرين على تقديم الإضافة، سواء من الناحية المادية أو التسييرية.
ويشتكي حسنية ابن سليمان من تردي حالة الملعب البلدي، الذي يفتح أبوابه في وجه جميع الفرق، فيما يتكلف فريق الحسنية بمصاريف صيانته ومصاريف حارسه.

ع.م

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق