fbpx
الرياضة

ورطة الوداد تتحور

تراجع نفوذ أحمد بـ «كاف» يعقد مقترح التأجيل ويضع الفريق في موقف حرج

بات فوزي لقجع، رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، تحت الضغط، بسبب ملف مباراة الوداد وكايزر شيفز الجنوب إفريقي، لحساب عصبة الأبطال الإفريقية.
وعلمت «الصباح» أن لقجع وجد نفسه مضطرا للتدخل لدى الكنفدرالية الإفريقية لكرة القدم «كاف»، من أجل إيجاد حل للمباراة، التي كان مقررا إجراؤها اليوم (السبت)، بملعب مركب محمد الخامس في البيضاء، قبل رفض السلطات الترخيص لبعثة كايزر شيفز، بدخول التراب الوطني، بسبب انتشار كورونا المتحور في جنوب إفريقيا.
وكشفت مصادر مسؤولة أن رئيس الجامعة ربط اتصالاته بأحمد أحمد، رئيس «كاف» ونائبه الكونغولي كوستانتين عوماري، من أجل إيجاد مخرج يجنب الوداد الرياضي خسارة بالقلم، لكن فرص قبول طلبه ضئيلة، بحكم تراجع نفوذ أحمد في الجهاز القاري.
وحسب المصادر نفسها، فإن الجامعة تضغط على «كاف»، من أجل تأجيل مباراة كايزر شيفز إلى موعد لاحق، أو تأجيلها ونقلها إلى بلد آخر، مع أنها تفضل الخيار الأول، لأنه الأنسب بالنسبة إلى الوداد.
وسيكون رئيس الجامعة أمام تحد جديد لكسب معركة الوداد، في ظل تراجع هيمنة الرئيس الحالي أحمد أحمد على «كاف» بسبب اقتراب الجمع العام، الذي سيسفر عن انتخاب رئيس جديد، إضافة إلى وجود «لوبي» مصري وجنوب إفريقي يخطط لتقليص دور لقجع والحد من صلاحياته، وبالتالي الدفع في اتجاه خسارة الوداد بالقلم.
وما يزيد من الضغوطات على رئيس الجامعة، مطالبة أنصار الوداد بالتدخل لدى «كاف»، من أجل إيجاد حل يصب في مصلحة فريقهم، خصوصا بعدما تدخل لفائدة الرجاء، لتأجيل مباراة الزمالك، لحساب نصف نهاية المسابقة نفسها، بسبب كورونا.
واكتفت «كاف» بمراسلة الجامعة تخبرها بإلغاء مباراة الوداد وكايزر شيفز اليوم (السبت)، في انتظار صدور قرار جديد، إما بخسارة الفريق المغربي بالقلم، أو تأجيلها إلى موعد لاحق، أو نقلها إلى بلد آخر.
عبد الإله المتقي وعيسى الكامحي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى