fbpx
حوادث

اعتقال موظف متهم بالتزوير

أودع موظف بمديرية وزارة التربية الوطنية بتازة، السجن المحلي مساء أول أمس (الأربعاء)، بأمر من النيابة العامة المختصة، بعد إيقافه بتهم مختلفة بينها التزوير والنصب والاحتيال، بناء على شكاية تقدم بها المدير الإقليمي للوزارة وشخصان آخران، فتح فيها تحقيق من قبل الشرطة القضائية لدى أمن المدينة.
واتهم الموظف المتزوج والأب، الذي تشرع المحكمة الابتدائية بالمدينة في محاكمته الأربعاء المقبل، بتزوير طابع المديرية واستعماله في التأشير على وثائق مزورة تخص توظيفات، مسلمة لأشخاص، اثنان منهم اشتكياه بعدما اكتشفا حقيقة النصب عليهما بعدما سلمهما شهادات توظيف وتعيين، دون موجب حق قانوني.
وفوجئت إدارة ثانوية تقع قرب مجمع محاكم تازة، بتسليم الشخصين لها، رسالة تعيين بالمؤسسة مؤشرا عليها من قبل المديرية والأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بفاس، لكن الإدارة رفضت القبول بهذا التعيين في غياب أي مراسلة من المسؤولين الإقليميين، بعدما أثار شكوكها هذا الأمر الغامض.
ولم يكتف الموظف بتسليم الشخصين الشهادتين، بل زار المؤسسة محاولا الضغط على الإدارة، لكن أمام رفضها واكتشافها حقيقة تزوير الوثيقتين، حاول اللجوء لأسلوب الترغيب.
حميد الأبيض (فاس)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى