fbpx
حوادث

حادث يودي بحياة معلمة

توفيت أستاذة للتعليم الابتدائي بقرية با محمد، وأصيب 4 زملاء لها بجروح متفاوتة الخطورة في حادث سير مروع وقع ظهر الجمعة الماضي، بعد اصطدام سيارة خفيفة كانت تقلهم لمقرات عملهم، بشاحنة من الحجم المتوسط كانت تسير في الاتجاه المعاكس، على الطريق الرابطة بين جماعة الولجة وفاس.

ويوجد المصابون الأربعة، وبينهم معلم سابق بمدرسة البطيمية وزوجته المعلمة بالوحدة المدرسية لحجر، وزميلان لهما يدرسان في ابتدائيات بالمنطقة، تحت العلاج بالمركز الاستشفائي الجامعي الحسن الثاني بفاس، الذي نقلوا إليه بعد إصابتهم بجروح وكسور مختلفة ومتفاوتة الخطورة، بينهم حالة واحدة حرجة. وووري جثمان الهالكة الأستاذة المتعاقدة (فوج 2020) بمجموعة مدارس الحركاويين، بمقبرة بمسقط رأسها بعد إخضاع جثتها إلى التشريح الطبي في إطار الإجراءات القانونية الروتينية، فيما فتحت عناصر الدرك بالولجة تحقيقا في ظروف وأسباب وحيثيات الحادث وأوقف سائق الشاحنة قبل إحالته على النيابة العامة.

حميد الأبيض (فاس)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى