fbpx
وطنية

رفع رأسمال “رام” إلى 760 مليارا

وضعت الحكومة ملف إنقاذ شركة الخطوط الملكية المغربية من الأزمة التي عصفت بها، بسبب جائحة كورونا ضمن أولويات القانون المالي للسنة المقبلة، من خلال المساهمة في تجاوز الأزمة وضخ مبالغ تساعدها على إعادة التوازن المالي.

وافتتح الجمعة، الاكتتاب الخاص باقتناء أزيد من 34 مليون سهم من أسهم الخطوط الملكية المغربية، في إطار قرار الدولة وصندوق الحسن الثاني رفع رأسمالها بمبلغ 3,4 ملايير درهم، وهي العملية التي ستتواصل إلى غاية 20 دجنبر المقبل.

وتندرج هذه الخطوة في إطار الجهود المتواصلة لإنقاذ الشركة الوطنية من خطر الإفلاس، الذي ضربها بسبب تداعيات جائحة كورونا، إذ قرر الجمع العام الاستثنائي المنعقد يوم 13 نونبر الجاري، رفع رأسمال الشركة من 3,02 إلى 7,62 ملايير درهم، بعد إصدار 34 مليون سهم جديد، حددت قيمة الواحد منها في 100 درهم.

وحسب بلاغ من الشركة، فإن الأسهم الجديدة سيتم دفع على الأقل ربع قيمتها الاسمية عند الاكتتاب، إما نقدا أو عن طريق تعويض الديون السائلة المستحقة على المكتتبين تجاه الشركة، على أن يتم تحرير الرصيد على دفعة واحدة أو أكثر، بناء على طلب من قبل مجلس الإدارة.

ويتمتع المساهمون الرئيسيون في الشركة (53.9 في المائة للدولة و44.10 لصندوق الحسن الثاني)، بحق الاكتتاب التفضيلي الذي يسمح لهم بالاكتتاب على أساس غير قابل للتخفيض، في حدود 15 سهما جديدا مقابل 16 سهما قديما.
وحسب مشروع القانون المالي لـ 2021، فإن صندوق الحسن الثاني قدم مساهمة 1,5 مليار درهم تسبيقات على الحسابات الجارية، والتي ستتم رسملتها بالكامل خلال عملية زيادة رأسمال الشركة.

برحو بوزياني

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى